اجتماع على مستوى الخبراء لضامني «أستانا» اليوم في طهران

| وكالات

تستضيف العاصمة الإيرانية طهران اليوم لقاءً ثلاثياً على مستوى الخبراء للترويكا الضامنة لعملية أستانا (روسيا، تركيا، إيران) حول سورية.
وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، أمس، أن طهران تستضيف الثلاثاء (اليوم) اجتماعاً ثلاثياً يضم روسيا وتركيا في سياق محادثات أستانا حول سورية، قبل أن يوضح خلال تصريح صحفي: أن هذا الاجتماع يستغرق يوماً واحدا وسيكون على مستوى الخبراء بمشاركة البلدان الثلاثة إيران وروسيا وتركيا. وأعرب قاسمي وفقاً لموقع «روسيا اليوم» الإلكتروني، عن أمله أن تنعقد الجولة الرابعة من اجتماعات أستانا حول سورية يومي 3 و4 أيار المقبل.
ويأتي اجتماع طهران بعد اجتماع ضم وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم ونظيريه الروسي سيرغي لافروف والإيراني محمد جواد ظريف في الـ14 من الشهر الحالي تركز حول الوضع في سورية وضرورة مواصلة سير المفاوضات في سبيل تسوية الأزمة السورية.
وشدد قاسمي وفق وكالة «سانا» على أن «التعاون العسكري السوري الإيراني الروسي مستمر ووثيق وان اللقاءات والمشاورات مستمرة وسنواصلها بمختلف وأعلى المستويات في المكان والزمن اللازمين حسب الحاجة والضرورة وصولا إلى إحلال الأمن والاستقرار في سورية».
ويأتي الاجتماع على وقع العدوان الأميركي على مطار الشعيرات في 7 الشهر الجاري بمزاعم استخدام الجيش السوري السلاح الكيميائي في خان شيخون بريف إدلب، وهو الأمر الذي لا زالت تبعاته مستمرة في الشرق الأوسط.
وفي كانون الأول الماضي أصدرت كل من روسيا وإيران وتركيا، بياناً مشتركاً أطلقوا عليه «إعلان موسكو»، وذلك بعد اجتماع لمناقشة الوضع في سورية والخطوات القادمة لوقف الأزمة السورية وإحياء العملية السياسية.
وأكد البيان على سيادة ووحدة أراضي سورية كدولة ديمقراطية وعلمانية، مشيراً إلى أن روسيا وتركيا وإيران ترحب بالجهود المشتركة في شرق حلب التي تسمح بإجلاء المدنيين والمسلحين. تبعه في 31 من الشهر ذاته إعلان التوصل إلى اتفاق لوقف الأعمال القتالية في سورية يستثني التنظيمات الإرهابية.