الرئيسية | الصفحة الأخيرة | رسالة مأساوية من عروس قبل انتحارها

رسالة مأساوية من عروس قبل انتحارها

| وكالات

في واقعة مأساوية انتحرت عروس هندية بعد زواجها بـ3 أشهر فقط بسبب تعامل زوجها السيئ معها، حيث قامت بشنق نفسها في حمام منزل أسرتها وتركت رسالة فيديو سجلتها على هاتفها قبل انتحارها تطلب من والدتها أن تسامحها وتذكر أنها انتحرت بسبب معاملة زوجها وأسرته السيئة لها منذ زواجهما.
وحسب موقع صحيفة «ميرور» البريطانية فقد سجلت عروس في الـ20 من عمرها تدعى أنجوم فايزان، مقطع فيديو قبل أن تنهي حياتها شنقاً، قالت فيه إن زوجها وأسرته يعاملونها بطريقة سيئة وإن زوجها يعتدي عليها دائماً ويطردها خارج المنزل، ويعيرها بسبب المهر الذي حصل عليه والدها ويطالبها باسترجاعه، وقد وجد والداها جثة الفتاة بعد أن لاحظا غيابها لبعض الوقت فقاما بكسر الحمام.
وفي رسالتها المأساوية الأخيرة توسلت إلى والدتها أن تسامحها، وقالت إنها تعرضت للتعذيب من زوجها الذي يدعي عرفان ويعمل بائعاً، ودعت اللـه أن يرعى والدتها، وأن يغفر لها ما ستفعله، وقالت إن زوجها يضايقها ويعذبها بكل الوسائل ويطلب منها استرداد المهر الذي دفعه.
وكانت العروس قد تزوجت في الـ13 من كانون الثاني الماضي، وفى اليوم الذي انتحرت فيه تشاجرت مع زوجها وطردها خارج المنزل، وعندما ذهبت إلى والديها حاولا نصحها للعودة لمنزل زوجها. ولم يعرفا إذا ما كانت ستعود أم ستطلب الطلاق منه.
وفتحت الشرطة تحقيقاً في القضية، حيث اتهم الأب زوج ابنته الراحلة وعائلته بتعريض ابنته للتعذيب الجسدي بشكل يومي والتسبب في مقتلها، وأنها عاشت معه في جحيم، وتم القبض على الزوج للتحقيق معه في القضية.