رياضة

أدركن ثأر خسارة نهائي الكأس … سيدات الوحدة بطلات دوري السلة

| مهند الحسني

حافظت سيدات نادي الوحدة على لقبهن كبطلات لدوري كرة السلة بعد فوزهن الجدير على سيدات الثورة في المباراة التي جمعتهما مساء الخميس الفائت في صالة الفيحاء بدمشق، وقد نجح الفريقان في تقديم وجبة سلوية لذيذة أمتعت جميع الحضور، بعدما قدما أداء مثيراً فجاءت المباراة قوية بمجرياتها مثيرة بتقلباتها غنية بفنياتها تليق بسمعة نهائي الدوري، لكن خبرة لاعبات الوحدة حسمت النتيجة لمصلحتهن في آخر ثواني اللقاء، لكن هذه الخسارة لا تعني سوء أداء سيدات الثورة بل على العكس الفريق بدا متناغماً ومنسجماً لكن خبرة بعض لاعباته خانته في تسجيل أسهل السلات، المباراة انتهت وحداوية بفارق أربع نقاط (67-63).
الوطن حيال هذا الإنجاز الجديد الذي أضافته سيدات الوحدة لسجلهن استطلعت الآراء التالية:
أحمد قوطرش رئيس النادي:
تحقق هذا الإنجاز الجديد بفضل الله، وبفضل جهود كبيرة بذلها الجهاز الفني والإداري للفريق واللاعبات اللواتي قدمن أداء جيداً، لكني كرئيس للنادي كنت أتمنى أن يكون المستوى أفضل يوازي حجم العطاء المقدم لهذا الفريق، وفريق الثورة لم يكن نداً سهلاً، وهو يلعب بطريقة جميلة ولديه لاعبات متميزات، مبارك للوحدة وهاردلك للثورة.
اللاعبة ليانا غنوم: فريق الثورة من أقوى الفرق المنافسة على الألقاب منذ سنوات، ويضم لاعبات متميزات، وقدمنا عرضاً قوياً استحققنا الفوز باللقب الغالي، وهذا الإنجاز جاء نتيجة تعاون الجميع بالنادي من دون استثناء.
اللاعبة جيهان مملوك:
إنها لحظات فرح حقيقية، ولا يمكن أن يشعر أحد بلذة التتويج غير اللاعب الذي بذل الكثير من الجهود، إنجازنا هذا جاء بعد تعب طويل بذلناه بالنادي، وسوف نؤسس عليه لإنجازات أكبر وأقوى في المستقبل القريب.
اللاعبة أليسا ماكريان:
الفريق تعب كثيراً وخاصة في الدور نصف النهائي، وخسارتنا في نهائي الكأس أفادتنا من أجل معرفة أخطائنا التي وقعنا فيها، وفريق الثورة ظهر بمستوى قوي لكونه يضم أفضل اللاعبات، ويلعب بطريقة جميلة ولياقة اللاعبات كبيرة، لكننا نجحنا في وضع حد لهجماتهن وتمكنا من الفوز والاحتفاظ باللقب.

لقطات من النهائي
قام الدكتور ماهر خياطة نائب رئيس الاتحاد الرياضي العام، والعقيد فايز الحموي عضو فرع دمشق للحزب، ومهند طه رئيس تنفيذية العاصمة بتتويج الفرق الثلاثة الفائزة.
لم يخلُ النهائي من أحداث شغب حيث هتف جمهور الوحدة القليل بكلمات أثارت حفيظة رئيس نادي الثورة الآنسة سلام علاوي التي اعترضت بشدة على ما قام به الجمهور.
طريف قوطرش عضو إدارة النادي لازم مقاعد الاحتياط تشجيعاً للاعبات في الربعين الأخيرين.
جرت بعد النهائي مباراة ودية جمعت فريقي الوحدة والكرامة تحضيراً للمربع الذهبي، والتحق لاعب الوحدة محي الدين قصبلي القادم من دبي بتحضيرات فريقه.
راقب المباراة عضو اتحاد السلة السيدة جانيت الشامي وأوصلت المباراة إلى برِّ الأمان بعيداً عن أي منغصات.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock