سورية

محافظ القنيطرة: انتصار سورية معقودة آماله على أبطال الجيش

 القنيطرة – الوطن: 

كرّم محافظ القنيطرة أحمد شيخ عبدالقادر أحد تشكيلات قواتنا المسلحة العاملة على خط المواجهة الأول ضد المجموعات الإرهابية المسلحة تقديرا لتضحياتهم في الذود عن حمى الوطن ولاستبسالهم في الحرب المتواصلة على الإرهاب التكفيري.
ولفت عبدالقادر إلى الإنجازات التي يحققها الجيش وتضحياته الجسام لدحر التنظيمات الإرهابية المسلحة المدعومة من الكيان الصهيوني، مؤكداً أن سورية ستنتصر على الإرهاب بفضل تضحيات الجيش.
وأشار إلى أنه وبكل زيارة لأحد تشكيلاتنا المقاتلة لرفع معنوياتهم نعود ومعنوياتنا مرتفعة بفضل الثقة التي يتمتع بها المقاتلون الأبطال والإصرار على الدفاع عن تراب سورية ولأنهم أصحاب حق ولن يثنيهم عن عزمهم تهديدات الإرهابيين، مبيناً أن زيارة جنودنا البواسل على خطوط التماس مع المجموعات الإرهابية هي تعبير عن عميق امتناننا والشكر الكبير لهم لما يبذلونه من بسالة وصمود قل نظيرهما وتقديراً لتضحياتهم التي سيسجلها التاريخ بأحرف من ذهب ونور في سجلات الخالدين، وأن انتصار سورية معقودة آماله على هؤلاء الأبطال بما يسطرونه من ملاحم البطولة في كل يوم من أجل أن ينتصر هذا الوطن ويبقى سداً منيعاً في وجه الأعداء.
وأكد محافظ القنيطرة حتمية انتصار قواتنا المسلحة الباسلة على مرتزقة العدو الإسرائيلي والأنظمة المتآمرة على السوريين لأننا أصحاب قضية وندافع عن أرضنا ووطننا ونحمي ترابنا وسيادتنا، لافتاً إلى أن مصير القوى والدول التي تشن عدوانا على سورية سيكون الهزيمة والخزي كما كان مصير أسلافهم من المستعمرين العثمانيين والفرنسيين.
ونوه ببطولات الجيش والمجموعات الرديفة له في التصدي للتنظيمات الإرهابية ومحاولاتها المستميتة للسيطرة على جبا وخان أرنبة ومدينة البعث وحضر ومزارع الأمل وعين النورية.
بدورهم أكد جنود جيشنا الباسل أنهم سيكونون الجند الأوفياء والأبناء البررة لهذا الشعب النبيل في الدفاع عن سورية وعزتها، منوهين بهذه المبادرة والقائمين عليها ومجددين العزم والتصميم على تحقيق النصر تلو النصر في الحرب على الإرهاب دفاعاً عن سورية وشعبها حتى الوصول إلى النصر المؤزر على التنظيمات التكفيرية وداعميها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock