ترجمان: أزمة ثقة تاريخية بين الإعلام والمواطن ونسعى لردمها

| محمد منار حميجو

قال وزير الإعلام محمد رامز ترجمان: ما يعيب الإعلام السوري أن هناك أزمة ثقة بينه وبين المواطن إلا أن من يتابعه بشكل شفاف يجد أنه طرح الكثير من القضايا السياسية والاجتماعية والثقافية.
وفي تصريح لـ«الوطن» على هامش الورشة التي أقامها الإعلام التنموي بوزارة الإعلام حول مناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي أمس، أكد ترجمان أن أزمة الثقة ليست حديثة بل هي تاريخ متراكم وتسعى الوزارة لردم هذه الهوّة، ضارباً مثلاً أن صحيفة «الوطن» لعبت دوراً كبيراً في ترميم الثقة بين المواطن والإعلام.
وفيما يتعلق بالعنف على المرأة قال ترجمان: المرأة السورية بالأزمة تعرضت للاستغلال والعنف والاضطهاد رغم ما قامت به من دور كبير.
من جهتها أكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريما قادري لـ«الوطن» أنه لا يمكن إحصاء عدد النساء اللواتي تعرضن للعنف، مؤكدة أن الأعداد بدور الرعاية ليست كبيرة إلا أنها لا تدل على العدد الحقيقي.