الرئيسية | رياضة | الاتحاد يكرم ضيافة الوثبة

الاتحاد يكرم ضيافة الوثبة

| حلب – فارس نجيب اغا

في آخر مباريات الدوري الممتاز المؤجلة لحساب الأسبوع الرابع من مرحلة الإياب حقق الاتحاد فوزاً مهماً على ضيفه الوثبة بثلاثة أهداف لهدف واحد كما هو متوقع، ورفع الاتحاد رصيده من النقاط إلى 47 نقطة مستمراً بالضغط على المتصدر الجيش (52) ووصيفه تشرين (51) نقطة، في حين بقي الوثبة في مركزه الثالث عشر برصيد 23 نقطة.
وجاءت المباراة اتحادية بمجمل أحداثها ومراحلها مع بعض الهبات للوثبة الذي قاوم ما استطاع لكن في النهاية العين لا تعلو على الحاجب.
سيناريو كما يتمناه الاتحاديون حيث لم يكن هناك متسع لجس النبض أو التقاط الأنفاس ومن أول وصول لمشارف عمليات الوثبة أرسل الزين كرة داخل الجزاء أحسن عبد اللطف سلقيني استثمارها برأسية هزت الشباك عن يسار الدروبي، الهدف جعلنا نشعر بأن المباراة مقبلة على مهرجان لكن الغريب أن الاتحاد أصر على الدخول من العمق وعدم تفعيل الأطراف مع قيلولة للاعبيه لم يحسّن حيالها الوثبة من الامتداد للأمام والسعي للتعديل مع كرة للبستاني خرج العثمان لها ومحاولة جدية للاتحاد ارتمى الدروبي فيها على تسديدة الزين القوية وفِي لحظت شرود ومن ضربة ركنية خطف الوثبة التعادل بواسطة عبد الرزاق بستاني، هدف التعادل أحرج الاتحاد لكن الوثبة كاد يلدغ من جديد بكرة البستاني حولها العثمان لركنية، ضغط الاتحاد واللعب على الأطراف أربك مدافعي الوثبة وفِي الوقت بدل الضائع استفاد أيمن الصلال من حرة على مشارف الجزاء وركنها بالزاوية اليسارية للدروبي مانحاً التقدم لفريق الاتحاد.
الوثبة طمع في الشوط الثاني حيث تحرر واستفاق خبيره جومرد موسى وكان دينامو الفريق من خلال تمريراته الخطرة بالعمق الاتحادي قابلها صحوة من قبل الحميدي والكلاسي الذين ضبطوا منطقتهم بشكل جيد إثر تمشيط تام لجميع الكرات، الاتحاد ركز على جبهة الوثبة اليسرى الأضعف ومن كرة بين العمري والسلقيني واجه الأخير المرمى وسدد أرضية عن يسار الدوربي هدفاً وسع الفارق وأراح الاتحاديين مع فواصل استعراض حمراء، ورغم ذلك بقي الوثبة يقاوم ويبدي محاولات للتسجيل مستغلا تراجع الاتحاد قليلاً فأنقذ العثمان كرتين لجومرد لتعلن صافرة مازن الغايب النهاية.

الجيش في نصف النهائي
كان فريق الجيش أول الواصلين إلى نصف نهائي كأس الجمهورية بعد فوزه أمس على الفتوة بهدف نظيف في المباراة التي أقيمت على ملعب الفيحاء بدمشق.
وتسيد الجيش المباراة بشكل ظاهر لكن الفتوة حاول أن يكون لها نداً في كل المراحل، لكن لاعبيه افتقدوا الخبرة المطلوبة بمواجهة مرمى الجيش، وبالمقابل امتد فريق الجيش إلى منطقة عمليات الفتوة كثيراً فتعثرت كراتهم أمام صمود دفاع الفتوة، في الشوط الثاني تميز الجيش بشكل واضح وحاول الفتوة جر المباراة إلى ركلات الترجيح لكن المدافع بهاء الأسدي غير معادلة المباراة بهدف جميل في الدقيقة 80، هب الفتوة بكامل لاعبيه لتعديل النتيجة لكن سبق السيف العذل فكانت صافرة الحكم أسرع.
تستكمل مباريات ربع نهائي الكأس فيلعب اليوم على ملعب تشرين فريقا تشرين والكرامة ويلعب الخميس على ملعب المدينة الرياضية أو جبلة فريقا الاتحاد والمحافظة، وسيلعب الخميس أو الجمعة فريقا الوحدة وجبلة على ملعب حمص البلدي.