الرئيسية | رياضة | في ملاكمة أشبال الجمهورية .. سقوط الاتحاد والتحكيم والأخلاق

في ملاكمة أشبال الجمهورية .. سقوط الاتحاد والتحكيم والأخلاق

| طرطوس – ممدوح علي

لأول مرة نشاهد مناظر رياضية يندى لها الجبين وكان ذلك في بطولة الجمهورية للأشبال في الملاكمة التي استضافتها طرطوس على مدار ثلاثة أيام، حيث شاهدنا الظلم التحكيمي والاعتراضات المتكررة على التحكيم وتكسير الطاولات والكراسي من لاعبي أشبال طرطوس الذين لحق بهم الظلم التحكيمي في مشهد غير مبرر على الإطلاق، وكنا نأمل من مدربهم أن يتدخل ويمنع تكسير الكراسي والطاولات إلا أنه وقف مكتوف الأيدي ونحن نعلم بأن البعض منهم ظلم تحكيمياً لكن لا نبرر لهم أفعالهم ويجب أن يتحلوا بالروح الرياضية قبل كل شيء، وتصرف أحد المدربين الذي تعرض لاعبه لظلم تحكيمي أكبر دليل عندما توجه نحو الحكام وصفق لهم طويلا وقال لهم بالحرف الواحد شكرا لكم وهذا هو الفساد ولم يشتم أو يكسر، لكن المنظر الأكثر فظاعة هو عندما تعرض لاعب طرطوسي للظلم صعد جميع زملائه للحلبة وجلسوا فيها لربع ساعة ومدربهم يتفرج عليهم!
أما اتحاد الملاكمة فقد كان لا حول ولا قوة مما يجري من ظلم تحكيمي ومشكلات وكأنه لا يعلم ولا يشاهد شيئاً.
وبعد البطولة توجهنا نحو مدرب طرطوس ميسر سعد وأخذنا رأيه بما حصل فقال: اتحاد الملاكمة ضعيف وفاشل ولجنة الحكام ليس لها علاقة بالتحكيم بل القرار النهائي هو لرئيس الاتحاد فقط، وعن التكسير قال: هذا لم يحدث في طرطوس فقط بل يحدث في جميع البطولات التي تقام، وتابع حديثه: لقد أبعدوا طرطوس عن المركز الأول وخسّروا لنا أكثر من لاعب ظلماً وأيضاً فوّزوا لنا لاعباً لا يستحق الفوز ونحن بجب أن نكون الأبطال وليس أصحاب المركز الثالث.

أسماء الفائزين حسب تسلسل الأوزان
سليمان البطح، إيفان غصون، حمزة حيدر، حيدر خطاب، مقداد عباس، عمر فضلية، محمد سعيد، عبد الله خضور، محمد بغال، عبد القادر كنخدا، فاروق الجندي، علي رمضان.
وفي ترتيب الفرق الجيش أولاً، اللاذقية ثانياً، طرطوس ثالثاً.
يذكر بأنه شارك في البطولة عشر محافظات إضافة إلى الجيش والطلبة، وختاما نأمل أن يتم فتح تحقيق بكل ما حصل في البطولة من ظلم تحكيمي ومشكلات وأن يأخذ العدل مجراه.