«تشويش» على ضاحية الفيحاء لإحجام الجمعيات عن الاكتتاب

| صالح حميدي

كشف تقرير صادر عن الاتحاد التعاوني السكني بدمشق أن ضاحية الفيحاء التعاونية السكنية وبعد تخصيصها لقطاع التعاون السكني تعرضت للكثير من التشويش لخلق حالة من النفور وإحجام الجمعيات التعاونية السكنية عن الاكتتاب. وأكد التقرير الصادر منذ أيام وحصلت «الوطن» على نسخة منه، أن هذه الجمعيات سارعت لتقديم الطلبات ولكن بعد انتهاء فترة الاكتتاب الممنوحة، مشيراً إلى وصول عدد الطلبات إلى أكثر من 200 طلب.
وبين التقرير أن الجمعيات المخصصة تقدمت أيضاً بطلبات لزيادة عدد مقاسمها ليبلغ مجموع المقاسم المطالب بها زيادة عن المخصصة أكثر من 400 مقسم.
في الغضون طالب الاتحاد بإصدار قرار من مجلس الوزراء لبيع مساحات إضافية بالمكان ذاته لقطاع التعاون السكني باعتبار أن هناك مساحة ملاصقة لموقع الضاحية، مشدداً على ضرورة الإسراع بإحداث صندوق الإقراض التعاوني لكونه يعتبر الضمانة الوحيدة لجهات القطاع باستثمار أموالها والإقراض بمعدل فائدة للحساب الجاري وتسوية القروض.