المرأة التي تكسب أموالاً أكثر من زوجها أكثر عرضة للاكتئاب

| وكالات

احذري إن كنت من اللاتي يكسبن أموالاً أكثر من أزواجهن، فذلك سيجعلك تصبحين أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب.
ووفقاً لباحثين من جامعة إلينوي في الولايات المتحدة، قد تعاني بعض الأمهات والآباء نقص السعادة النفسية، عندما تتعارض مع عملهم وهوياتهم الأسرية – ومقدار الدعم المالي الذي يقدمونه – مع الأدوار التقليدية للجنسين.. ووجدوا أنه عندما زادت رواتب النساء لتكوين أغلبية دخل أسرهن، أفادت النساء بمزيد من أعراض الاكتئاب، كما وجد الباحثون التأثير المعاكس في الرجال مع زيادة رواتبهم في تحسن السعادة النفسية للآباء بمرور الوقت.
وقام الفريق بتحليل أكثر من 1463 رجلاً و1769 امرأة – ولد معظمهم بين عامي 1957 و1965 – وتم قياس السعادة النفسية للمشاركين في عامي 1991 و1994 باستخدام مقياس من سبعة بنود لتقييم مستويات أعراض الاكتئاب.
وأشارت النتائج إلى أنه على الرغم من السعادة النفسية للمرأة، فإن الصحة العقلية للرجال انخفضت عندما بقوا في المنزل لرعاية الأطفال، لافتة إلى أن الأمهات والآباء الذين ينحرفون عن الأدوار التقليدية للجنسين – مثل الآباء الذين يغادرون القوة العاملة لرعاية أطفالهم بدوام كامل – قد ينظر إليهم سلباً، ما قد يؤثر في صحتهم العقلية.
ومع ذلك، فإن النساء في الدراسة اللاتي ينظرن إلى أنفسهن وأزواجهن على قدم المساواة بالمسؤولية عن تقديم الدعم المالي لأسرهن ورعاية منازلهن وذريتهن، يتمتعن بصحة نفسية أفضل عندما تزداد أجورهن وحصتهن من دخل الأسرة.