منزل هاري بوتر للبيع بسعر خيالي

| وكالات

عُرض منزل يعود تاريخ بنائه للقرن الرابع عشر الميلادي في بريطانيا، للبيع، مقابل مليون جنيه إسترليني.
شُهرة المنزل وارتفاع سعره يعودان إلى ظهوره في الجزء الأول من سلسلة أفلام هاري بوتر، «ديثلي هولوز»، حيث قتل والدا بوتر على يد اللورد فولديمورت، وفقاً لأحداث الفيلم.
وقال وسيط العقارات كارتر جوناس: إنه عقار يتمتع بأهمية تاريخية كبيرة.
وترجع أهميته التاريخية إلى أنه في عام 1651، قضت الشقيقة والشقيق الأصغر لتشارلز الثاني وجيمس الثاني فترة في هذا المنزل قيد الإقامة الجبرية.
الجدير ذكره، أن المنزل لا يزال يحتفظ بشكله الأساسي من الإطارات الخشبية، والمدفأة، وطلاء الجدران، ودرج سلم صخري حلزوني نادر مع سياج من الطوب، وغيرها.
وهذه هي المرة الثانية التي يُعرض فيها هذا المنزل الذي يحتوي على ست غرف نوم، للبيع، خلال خمس سنوات.