الترخيص لفندق في السويداء بكلفة مليار ل.س

| السويداء -عبير صيموعة

ذكر مدير سياحة السويداء يعرب العربيد أن وزارة السياحة منحت رخصة الإشادة السياحية لمشروع سياحي في محافظة السويداء بكلفة نحو مليار و173 مليون ليرة وذلك في منطقة عتيل، موضحاً أن المشروع عبارة عن فندق من المستوى الدولي وشقق سياحية من الدرجة الفخمة ومطاعم للوجبات السريعة ومسبح وملحقاته من الدرجة الممتازة وصالات رياضية وقسم تجاري بمساحة 1691 متراً مربعاً، إضافة إلى مساحات خضراء، لافتاً إلى أن المساحة المبنية الكلية للمشروع تبلغ 4582 متراً مربعاً.
وبيّن العربيد أن المشروع يتألف من كتلة الفندق التي تضم7 طوابق فيها 33 غرفة نوم بسعة 66 سريراً وكتل الشقق السياحية المؤلفة من 5 كتل تحتوي على قبو و5 طوابق في كل طابق 3 شقق سياحية حيث تضم كتلة الشقق السياحية 75 غرفة نوم بسعة 150 سريراً وكتلة المسبح التي تتألف من قبو وطابقين، إضافة إلى القسم التجاري المؤلف من قبوين و3 طوابق تضم 30 محلاً تجارياً وصالتي بيع وصالتين للطعام ومطاعم وجبات سريعة.
مشيراً إلى أن إجمالي عدد المشروعات السياحية المرخصة في السويداء بلغ 73 مشروعاً سياحياً بكلفة 180 مليار ليرة بينها نحو 40 مشروعاً في الاستثمار و33 مشروعاً قيد التنفيذ.
ولعل ما يستوقفنا في أغلبية مشروعات السويداء السياحية أن تراخيصها جميعاً تحتوي على الخدمات المطلوبة كافة لتشييد المشروع في أي منطقة كانت سواء منطقة جبلية أم أثرية أو حتى نائية وهذا ما يضمن بالضرورة نجاح المشروع وتحقيقه للهدف الذي تم وضعه للمشروع بعكس كثير من المشروعات التي صادفناها أثناء جولتنا السياحية في الساحل السوري وحصراً في منطقة وادي قنديل التي جمع روعة الطبيعة الجبلية مع جمالية البحر إلا أنها ما زالت تفتقد الكثير من الخدمات التي يجب على وزارة السياحة أن تقوم على دعمها وتزويد المنطقة بها لضمان نجاح عمل المشروعات السياحية ضمنها وخاصة أن تسليط الضوء على تلك المشروعات وحصولها على الدعم الحقيقي من وزارة السياحة من شأنه أن يشكل حافزاً وداعماً للمنتج السياحي في تلك المناطق فضلاً عما تشكله السياحة من داعم رئيسي لاقتصاد البلد في حال تم العمل على استثمارها بالشكل الأمثل وخاصة مع ما تتميز به طبيعة الساحل السوري من جمالية وخصوصية.