الرئيسية | الأولى | «النصرة» تتآكل.. والمحيسني والعلياني في مقدمة المنسحبين

«النصرة» تتآكل.. والمحيسني والعلياني في مقدمة المنسحبين

| الوطن – وكالات

أعلن شرعيا تنظيم جبهة النصرة الإرهابية السعوديان عبد اللـه المحيسني ومصلح العلياني الملقب بـ«أبو خالد الجزراوي» انشقاقهما عن التنظيم، وذلك في بيان نشره المحسيني، كشف فيه أن «الاستقالة تمت بعد تجاوز اللجنة الشرعية في الاقتتال الأخير» بين «هيئة تحرير الشام» التي تتخذها «النصرة» واجهة حالية لها، وميليشيا «حركة أحرار الشام الإسلامية»، والتسريبات الصوتية التي أعقبته من انتقاص صريح لحمَلة الشريعة».
وكان ناشطون نشروا تسريباً صوتياً لمتزعم «النصرة» أبو محمد الجولاني مع قائد قطاع إدلب، أبو الوليد، ويعرف أيضاً بأبو حمزة بنش، وصفا فيه الشرعيين بـ«المرقعين»، وأن عملهم الشرعي مقتصر على «الترقيع» فقط.
في الغضون دعا رئيس المكتب السياسي في ميليشيا «لواء المعتصم» مصطفى سيجري، المحسيني، ورئيس المكتب السياسي في ميليشيا «حركة أحرار الشام الإسلامية» لبيب النحاس، عبر حساباتهم على مواقع التواصل، إلى الكشف عن كل جرائم الجولاني.