روسيا تعتزم إرسال مواد بناء لإعادة الإعمار في سورية

| وكالات

أكدت وزارة الدفاع الروسية بأن موسكو سترسل إلى سورية أكثر من 4 آلاف طن من مواد البناء لإعادة إعمار البنية التحتية في التجمعات السكنية التي استعادها الجيش العربي السوري من التنظيمات الإرهابية.
وأفادت الوزارة في بيان لها أمس، ونقله الموقع الإلكتروني لقناة «روسيا اليوم» بأنها تقوم في الوقت الراهن بإيصال الآلات ومواد البناء، بواسطة سكك الحديد، إلى ميناء نوفوسيبيرسك الروسي لنقلها فيما بعد إلى سورية.
وجاء في البيان: «روسيا سترسل إلى سورية أكثر من 4 آلاف طن من مواد البناء وآلات البناء الخاصة لترميم البنية التحتية الضرورية في التجمعات السكنية التي تم تحريرها من الإرهابيين». وأشار البيان إلى أن روسيا سترسل جرافات وحفارات ورافعات للمشاركة في أعمال إعادة الإعمار، بالإضافة إلى أكثر من طنين من الأنابيب المعدنية لشبكة المياه وغيرها من مرافق الحياة، ومئات الكيلومترات من الأسلاك لترميم الاتصالات والكهرباء، ومواد بناء لإعمار مستشفيات ومدارس ومنشآت اجتماعية أخرى. والسبت الماضي، رحبت وزارة الخارجية والمغتربين بمبادرات الدول والجهات التي لم تنخرط بالعدوان على سورية لجهة رفد جهود الحكومة السورية بإعادة إعمار البلاد. وقال مصدر رسمي بالوزارة حينها: إن سورية التي كانت على الدوام حريصة على إقامة أفضل علاقات التعاون مع دول العالم، ترحب بمبادرات الدول والجهات التي لم تنخرط في العدوان على سورية وتلك التي تتخذ نهجاً واضحاً وصريحاً ضد الإرهاب للمساهمة برفد جهود الحكومة السورية في إعادة الإعمار.