قتلى واتهامات بين حلفاء الأمس في الغوطة!

| الوطن

نشب اقتتال أمس بين تنظيم جبهة النصرة الإرهابي الذي يتخذ من «هيئة تحرير الشام» حالياً واجهة له، وميليشيا «فيلق الرحمن» في منطقة كفربطنا في غوطة دمشق الشرقية، بعدما كان تحالف قوي يجمع الجهتين في حروبهما ضد الجيش العربي السوري وميليشيا «جيش الإسلام».
وفيما تحدثت مصادر أهلية لـ«الوطن»، عن «مقتل ما لا يقل عن 8 مسلحين» اتهم بيان صادر عن ما يسمى «المجلس المحلي لكفربطنا» ما يسمى «عناصر رابطة المرج» بالهجوم على مبنى للمهجرين قسراً من عين ترما وجوبر وأن «النصرة» ساندت المهاجمين، مطالباً «الفيلق» بطرد عناصر «المرج» و«النصرة» من كفربطنا، قبل أن تذكر المواقع أن القتال توقف عصر أمس من خلال «تثبيت وقف إطلاق النار» بين الطرفين.