انهيار الـ86 أبرز القضايا التي ناقشها مجلس محافظة دمشق … مطاعم دمشق القديمة تتحول إلى ملاهٍ ليلاً

| محمود الصالح

حازت قضية الانهيار التي حصلت في المزة على نقاش مطول لأعضاء مجلس محافظة دمشق في الجلسة الثانية من الدورة الخامسة لهذا العام والتي تبين أنها نتيجة وجود تكهفات في المنطقة بسبب وجود فالق جيولوجي، وأبدى قيس عباس عضو المجلس من خشيته ألا تكون هذه الحادثة الأخيرة ويمكن أن يتم ابتلاع أبنية بكاملها ويجب أن يتم حل مشكلة المواطنين القاطنين في المساكن المتصدعة في الموقع وإخلاء هذه المساكن تجنباً لحدوث كارثة بشرية هناك.
وأكد عباس ضرورة إنهاء ظاهرة هدر المياه في المزة 86 والتي تؤدي إلى تسربها تحت الأبنية وإحداث فراغات وكذلك عدم الحفر العشوائي لأنه يؤدي إلى تخريب الزفت في المنطقة وطالب بتعزيل الريكارات المطرية قبل بدء فصل الشتاء، وكذلك أكد ضرورة تأمين الآليات اللازمة للمحافظة، وأشار إلى وجود تمادي في المخالفات ومنها تحويل موقف باص في مدخل باب سريجة إلى محل تجاري وكذلك شركة شحن تغلق الرصيف بالبضائع.
تميم حرب قال: هناك هدر 5 أطنان بالزفت في عمليات تزفيت قاسيون النبعة وزين العابدين على الرغم من ندرة الزفت والسبب عدم وجود قلاب وتركس صغير ليقوم بالترقيع بالشكل الصحيح.
وطالب حسام البيش بوساطة شخصية من رئيس المجلس لإيجاد حل لتشغيل مركز خدمة المواطن في كفرسوسة وكذلك حل مشكلة العقدة العاشرة ومحطة وقود كفرسوسة والتدقيق في موضوع تسوية المخالفات حيث يتم استغلال القرار بتفريغ الأقبية.
هاشم عيسى طالب بإيلاء حي المزة 86 بعض الاهتمام لأن معظم الشوارع تحتاج إلى تزفيت ولم ينفذ فيها أي أعمال تزفيت منذ سنوات وتقدم بالشكر لمدير وعمال النظافة على الجهود الكبيرة التي تبذل في إظهار دمشق كمدينة نظيفة.
أنس مارديني نقل شكوى المواطنين من إغلاق نهر الديراني في تنظيم كفر سوسة وعلى الرغم من وجود قرار لفتحه، لكن القرار لم ينفذ حتى الآن وأكد على وجود مزاجية في قمع المخالفات حيث توجد مخالفة بمساحة 100م2 خلف جامع زيد وقد تم إغلاقها صباحاً وأعيد فتحها في المساء.
بشير طاووس طالب بوضع حد لتمادي أصحاب المطاعم في دمشق القديمة والتي تتحول بعد منتصف الليل إلى ملاهٍ تثير استفزاز سكان المنطقة نتيجة وجود أصوات عالية ومشروبات روحية والمطرب يقوم بدفع المخالفة البالغة 25 ألف لأنه يجني عشرات الأضعاف.
وأكد مدير الصيانة جمال إبراهيم أن الأعمال في برزة تتم بشكل سريع إذ تم حتى الآن ترحيل أكثر من 10 آلاف م3 من هذا الحي وكذلك في الشوارع وحول موضوع الحفريات في اتستراد الفيحاء أكد أنه تم إنذار مؤسسة الكهرباء والمتعهد الذي حفر الطريق لمصلحتها.