«العليا للمفاوضات» نحو الانهيار

| الوطن

بعد عجزها عن تحقيق أهدافها في ضوء انقلاب الموازين الدولية ومواقف الداعمين تتوارد معطيات حول انهيار وشيك قد تشهده ما تسمى «الهيئة العليا للمفاوضات» المعارضة، عبّر عنها تهديد منسقها العام رياض حجاب بالانسحاب منها «في حال غيرت مطالبها».
حجاب الذي تحدث لقناة «الجزيرة» القطرية، وهو المحسوب على السعودية، قال: «إن تم تغيير أو تهجين الهيئة فلا مكان له مع هؤلاء».
وتأتي تصريحات حجاب في وقت لا تزال المعارضة الخارجية تعاني من صدمة تخلي أقرب حلفائها عنها، واتساع هامش المناورة أمام «منصة موسكو»، إضافة إلى مؤشرات على نية الرياض تأجيل عقد الاجتماع إلى ما بعد زيارة ملك السعودية إلى روسيا.