قرغيزيا مستعدة لإرسال متعاقدين لـ«مناطق تخفيف التوتر»

| وكالات

أعلنت قرغيزيا، أمس، أنها لم تحصل على اقتراح رسمي لإرسال عسكرييها إلى «مناطق تخفيف التوتر» في سورية، لكنها أبدت استعدادها للنظر في إمكانية إرسال المتعاقدين من العسكريين إلى تلك المناطق.
ونقلت وكالة «سبوتنيك» للأنباء عن رئيس وزراء قرغيزيا سابار إيساكوف، قوله: «لم نستلم اقتراحاً رسمياً لإرسال عسكريين إلى سورية، لكن في حال حصلنا على اقتراح طبعا هذا الموضوع سننظر فيه في إطار منظمة الأمن والتعاون الجماعي وسنتخذ قرارا، وأريد أن أشير إلى أننا لا نستطيع إرسال عسكريينا، نحن نستطيع أن نرسل المتعاقدين».
وكان وزير الدفاع الأرميني فاغين سركسيان، أعلن في شهر حزيران الماضي، أنه لا يستبعد أن ترسل يريفان، في ظروف معينة، عسكريين إلى سورية، مشيراً إلى أنه من غير المرجح أبداً «في المستقبل القريب أن يتم اتخاذ قرار بهذا الشأن».