ميليشيات الجنوب تخشى سحب العباءة الأردنية

| سامر ضاحي

أكدت مصادر مقربة من المعارضة لـ«الوطن» أن ميليشيات الجنوب تخشى على نفسها من أن تتخلى الأردن عنها، فتداعت خمس منها لاجتماع أمس خرج ببيان طالب بتشكيل «قيادة عسكرية مشتركة» تتولى «تعيين مفوضيها السياسيين لتمثيلها في المؤتمرات الدولية».
جاء الاجتماع بموازاة تقارير تحدثت عن إصرار روسي على تسليم سلاح ميليشيات الجنوب بما يمهد لفتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن، على حين ذكرت المصادر لـ«الوطن» أن عمان اقترحت ابتعاد الميليشيات عن الطريق إلى المعبر لمسافة عشرة كيلومترات، لكن دمشق شددت على اقتراح موسكو وطالبت بنشر مراقبين روس.