نصر اللـه يبحث أوضاع المنطقة مع «حماس»

| وكالات

أكد الأمين العام لحزب اللـه اللبناني السيد حسن نصر اللـه ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الفلسطينية الشيخ صالح العاروري، على التلاقي بين حركات المقاومة والتضامن بوجه الاعتداءات، كما تطرقوا ‏إلى موضوع المصالحة الفلسطينية وأوضاع المنطقة.
وخلال استقبال الأمين العام لحزب اللـه، العاروري جرى بحسب الموقع الالكتروني لقناة «المنار» اللبنانية، استعراض للأوضاع ‏المستجدة في غزة على ضوء العدوان الأخير واحتمالات الموقف وتطوراته.
كما تطرق البحث ‏إلى موضوع المصالحة الفلسطينية وأوضاع المنطقة، مع تأكيد الطرفين على التلاقي بين حركات ‏المقاومة والتلاحم والتضامن في وجه الاعتداءات الصهيونية وكل ما يخطط له من استهداف ‏لحركات المقاومة في منطقتنا، كما قدم نصر اللـه تعازيه بالشهداء في الحادثة الأخيرة. ‏
كذلك أكد الأمين العام لحزب على وقوف الحزب مع المجاهدين في فلسطين في معركة المصير الواحد، وذلك خلال اتصال بالأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان عبد اللـه شلح، معزياً بشهداء الأنفاق الذين استهدفهم الجيش الصهيوني.
وأدى استشهاد سبعة عناصر من الجهاد الإسلامي وفق مصادر فلسطينية، جراء تفجير «إسرائيل» نفق الإثنين، إلى تدهور الموقف الأمني، وتوقعت أوساط عدة اندلاع مواجهة جديدة مع «إسرائيل».