خريطة: لجنة لدراسة تنظيم داريا وإدخالها ضمن مدينة دمشق

| محمد منار حميجو

أعلن معاون وزير الإدارة المحلية لؤي خريطة أن مشروع قانون تدوير الأنقاض يدرس حالياً في مجلس الشعب، كاشفاً أن المشروع يسمح للوحدات الإدارية والبلديات بالدخول إلى الأملاك الخاصة لإزالة الأنقاض.
وفي تصريح لـ«الوطن» على هامش دورة لتدريب المهندسين، أوضح خريطة أن هذا المشروع يأتي لمصلحة المواطن، وخصوصاً أن هناك أشخاصاً دمرت أبنيتهم بشكل جزئي أو كلي وليست لديهم إمكانية لإزالة الأنقاض.
وفيما يتعلق بتنظيم بعض المناطق التي عاد إليها الأمان مثل داريا بريف دمشق، أوضح خريطة أنه يمكن أن تدخل هذه المناطق ضمن المناطق التنظيمية ولاسيما تلك التي تشكل محيطاً حيوياً لمدينة دمشق، كاشفاً عن تشكيل لجنة من محافظتي دمشق وريفها لدراسة هذا الموضوع، وخصوصاً داريا التي لا تبعد كثيراً عن المدينة.
وتحدث خريطة عن تأهيل ثلاثة آلاف منزل في عدة محافظات العام الحالي وأنه من المخطط أن يتم تأهيل أكثر من ذلك في القادم.