حمزة: الجزيرة يحتاج إلى أسماء مؤثرة في مراكز اللعب!

| الحسكة- دحام السلطان

يبدأ نادي الجزيرة استحقاقه الرسمي لدوري الدرجة الأولى بدءاً من اليوم الخامس والعشرين من الشهر الجاري، حيث سيلاقي فتيانه نظيرهم الخابور ومن بعدهم نادي عامودا، لقطع المرحلة الأولى وحجز بطاقة الصعود إلى الاختبار النهائي إن تفوّق الجزيرة على منافسيه الاثنين، وأكد المدرب عبد الله حمزة قائلاً: إن الواقع اليوم بات واضحاً ولم تعد تفاصيله خافية على أحد في الوقت الذي كنت قد شرحت فيه معظم معطيات الظروف الحالية أمام أبناء النادي في المؤتمر الأخير، وعلى الرغم من ذلك قد قبلت بالمهمة التي تُعتبر مغامرة غير مسبوقة وسط هذه الظروف الصعبة والعصيبة، بعد أن غادر جميع لاعبي النادي الفريق الذين انتهت عقودهم من الذين خاضوا معه دوري الموسم الماضي، مبيّناً: أنه قد اعتمدنا بما هو متوافر بين أيدينا اليوم على مجموعة شابة من جديد وبدأنا معها التأسيس والعمل من نقطة الصفر خلال فترة تحضيرية مقبولة مع شركائي المدربين في ملعب العمل، والمؤلفة من المدرّب السابق الكابتن زوبع اليونس ومدرب فئة الشباب في النادي الكابتن حامد الصيّاد ومدرّب الحراس الكابتن محمد الحمود (دعوس).
وأشار الحمزة: إلى أن الفريق الذي سيخوض الدوري اليوم لم تكتمل صفوفه بعد، وهو يحتاج إلى إعادة تأهيل للمرحلة الأخيرة من دوري الدرجة الأولى المؤهّل للدوري الممتاز، وقد بيّنت ذلك مطوّلاً أمام مؤتمر النادي أيضاً، وقلت إننا نحتاج إلى خمسة لاعبين من مستوى الكبار في مراكز اللعب الأساسية للفريق، إلى جانب المواهب من الشباب الموجودين اليوم بين أيدينا من الذين يمتلكون الحماس والاندفاع، وإنني مقتنع بهم تماماً كمشروع لاعبين في المنافسة ولكن هذا وحده لا يكفي، وقبل أن نقول لدينا فريق قادر على خوض غمار الدوري بأكمله! وأضاف الحمزة: لقد شرحت لرئيس النادي ظروف اللاعبين الذين يحتاجون اليوم إلى (ربط كلام) وهذا لن يتم ويكون إلا بالمال، لأن زمن الولاء والانتماء للقميص قد ولّى ولم تعد له (خبزة) في هذه الأيام في عصر الاحتراف والشهرة والمال! إذا كان هدفنا العودة إلى دوري المحترفين!