تركيا تعتزم نقل «الإيغور» من إدلب إلى ريف حلب

| حلب – إدلب – الوطن

قالت مصادر معارضة مقربة من ميليشيات مسلحة في حلب وإدلب: إن أوامر صدرت من تركيا إلى ميليشيا «الحزب الإسلامي التركستاني» لنقل عائلات مقاتليه من الإيغور الصينيين ذوي الأصول التركمانية من مناطق توزعهم في إدلب، وخصوصاً في ريف جسر الشغور، إلى مناطق سيطرة ميليشيا «درع الفرات» التابعة لتركيا في ريف حلب الشمالي الشرقي.
وقالت المصادر لـ«الوطن»: إن القرار التركي محاولة لاحتواء ردود فعل مرتقبة من السكان المحليين الغاضبين من تعديات مقاتلي الحزب المستمرة على الممتلكات الخاصة، إلا أن مصادر محلية في جسر الشغور أوضحت لـ«الوطن»، أن الحكومة التركية هي من أطلق يد «التركستاني» في تلك التعديات.