143 ألف طن نخالة في مستودعات الأعلاف مهددة بالتلف

| عبد الهادي شباط

يبدو أن أزمة النخالة بين مؤسسة الأعلاف وشركة المطاحن تراوح مكانها من دون حلول «ليغني كل على ليلاه» رغم أن 143 ألف طن من المادة مهددة بالتلف لتراكمها بالمستودعات من دون إيجاد حلول لتصريفها.
وفي وقت تشتكي فيه الأعلاف ارتفاع مخزونها وعدم القدرة على التصريف بسبب حصولها على مادة النخالة بسعر أعلى من المتوافر بالسوق السوداء، تشتكي المطاحن من حجم المديونية على «الأعلاف»، وأنه من حقها تحقيق أعلى هوامش ممكنة من الأرباح.
وأكد مدير عام مؤسسة الأعلاف مصعب العوض في تصريح لـ«الوطن» أن معظم مستودعات المؤسسة أو المستأجرة باتت فائضة بالمادة من دون أن يقابله تصريف مشابه.