برشلونة يدافع عن لقب كأس الملك من أرض سلتا فيغو … اليونايتد عاد وصيفاً وديربي لندني طاحن

| خالد عرنوس

استعاد مان يونايتد مركز الوصافة بالدوري الإنكليزي مؤقتاً عقب فوزه على أرض إيفرتون بهدفين نظيفين سجلهما بطريقة رائعة انتونيو مارسيال وجيسي لينغارد عبر تسديدتين بعيدتين في الدقيقتين (57 و81) ليرفع اليونايتد رصيده إلى 47 نقطة بالمركز الثاني متقدماً بفارق نقطة أمام تشيلسي الذي يزور اليوم (9,45 مساءً) جاره الآرسنال بملعب الإمارات في قمة لندنية كبيرة.
وبعيداً عن صراع الدوري تقام اليوم وغداً مباريات ذهاب دور الـ32 لمسابقة كأس ملك إسبانيا حيث يصطدم البرشا الطامح بالدفاع عن لقبه بسلتا فيغو، وفي إيطاليا يختتم دور ربع النهائي للكأس بمواجهة الجارين يوفنتوس وتورينو.

ديربي للوصافة
يأتي الديربي رقم 193 بين الآرسنال وتشيلسي في وقت عصيب لكليهما بعد كل الانتقادات التي طالت مدربيهما فالإيطالي كونتي غير سعيد بتراجع البطل مع قناعته بخسارة اللقب هذا الموسم والفرنسي فينغر يواجه حقبة غير سعيدة وخاصة في حال عدم نجاحه بالعودة إلى دوري الأبطال، ويحتل تشيلسي المركز الثالث وهاجسه المركز الثاني الذي وصل إليه بتعادلات اليونايتد قبل أن يسترده الأخير ويتخلف الآرسنال (الخامس) بفارق 7 نقاط عن جاره وأي خسارة جديدة تعني ابتعاده عن البيغ فور وخاصة أن الجار الآخر توتنهام يتربص به وربما انتزع منه المركز الخامس أمس.
وسجل الغانرز نتائج جيدة بملعبه (8 انتصارات وتعادل وخسارة) على حين حقق البلوز الذي حصد 13 نقطة في آخر 5 جولات نتائج معقولة خارج أرضه (6 انتصارات وتعادلان وهزيمتان) وكان الفريقان تعادلا ذهاباً دون أهداف أما الفوز الأخير لتشيلسي بملعب الإمارات فكان قبل عامين، وتاريخياً تشير النتائج إلى تفوق الآرسنال بـ74 فوزاً و62 خسارة و56 تعادلاً وهذه الأرقام في كل المسابقات أما في الدوري فقد تواجها 161 مرة ففاز الأحمر 62 مرة مقابل 51 مرة للأزرق وتعادلا 48 مرة.

ديربي إيطالي
هو ديربي الخلد الذي يجمع فريقي تورينو واليوفي وهاهو يجمع فريقي مدينة تورينو العاصمة الكروية في بلاد السباكيتي ضمن منافسات ربع نهائي كأس إيطاليا (9.45 مساءً) حيث يتصدر فريق السيدة العجوز لائحة المتوجين بلقبها برصيد 12 لقباً مقابل خمسة ألقاب فقط لفريق الثيران آخرها يعود إلى ربع قرن مضى، وتشير التوقعات إلى أفضلية زعيم الكالشيو حامل اللقب على الرغم من تخليه عن صدارة الدوري ذلك أن تورينو يحتل المركز العاشر بفارق 22 نقطة عن جاره وهو الذي لم يحقق سوى فوز يتيم عليه خلال عقدين كاملين، وتبقى آمال الفريق الذي يقوده ميهايلوفيتش بانشغال منافسه أليغري بمنافسات السييراA كي يحقق فوزاً جديداً يؤهله إلى نصف النهائي للمرة الأولى منذ 1993 وهو الذي بلغ ربع النهائي للمرة الأولى منذ 9 مواسم.
تاريخياً تقابل الفريقان 17 مرة ضمن المسابقة فكان الفوز حليف اليوفي 8 مرات مقابل نصفها لتورينو وتعادلا 5 مرات وبالعموم تواجها 196 مرة رسمياً والغلبة لليوفي بواقع 85 فوزاً و56 خسارة و55 تعادلاً.
وكان ميلان قد كسب جاره إنتر الأسبوع الفائت بهدف وحيد بعد التمديد ليرافق لازيو الذي تخطى فيورنتينا بهدف كذلك ليتواجه الفائزان في مربع الكبار (ذهاباً وإياباً) على يتقابل بالجهة الأخرى الفائز من ديربي تورينو مع الفائز من نابولي × أتلانتا (أمس).
مهمة صعبة
يدخل البرشا العام الجديد مطمئناً لصدارته بالليغا وكله أمل بحصد كل الألقاب المتوافرة وبالطبع فإن مهمة الحفاظ على لقبه اليتيم في العام المنصرم (كأس الملك) لن تكون سهلة منذ الدور الحالي (ربع النهائي) فهو يحل في ذهابه ضيفاً على سلتا فيغو في ملعب بالايدوس الذي شهد خسارة البلوغرانا في آخر زيارتين علماً أن سلتا هو الوحيد الذي أجبره على التعادل في نيوكامب ضمن منافسات الدوري هذا الموسم، وإذا كان الكاتالوني هو حامل الرقم القياسي في المسابقة (29 لقباً) فإن سلتا لم يسبق له التتويج بلقبها وهو الذي بلغ النهائي في ثلاث مناسبات آخرها عام 2001.
ويخوض ألافيس وصيف النسخة الفائتة امتحانا سهلاً مع فورمينتيرا (درجة ثانيةB) على حين ينزل الريـال بضيافة نومانسيا (درجة ثانية) وهو اللقاء الذي يتجدد بينهما بعد 9 سنوات ويومها فاز الريـال في ملعب باخاريتوس 2/صفر، ومن المواجهات اللافتة لقاء لاس بالماس مع فالنسيا وكان الفريقان تبادلا الفوز في العام الفائت ضمن الليغا, وهنا توقيت المباريات:
• اليوم: لييدا × أتلتيكو مدريد، فورمينتيرا × ألافيس (8.00)، لاس بالماس × فالنسيا، قادش × إشبيلية (10.00).
• غداً: سلتا فيغو × برشلونة، ليغانيس × فياريـال (8.00)، نومانسيا × ريـال مدريد، إسبانيول × ليفانتي (10.00).