التموين يخالف وحدة «اتحاد العمال» في السويداء

| عبير صيموعة

اعترض عمال القطاع التربوي وعمال مديريتي الكهرباء والخدمات وغيرها من المديريات على صالة مركز الوحدة الاقتصادية الإنتاجية التي تم تخصيصها من اتحاد عمال السويداء لصرف قسيمة بدل اللباس لجهة غلاء أسعار المواد المعروضة وانخفاض جودتها مقارنة مع السوق المحلية، مطالبين بتحويل القسيمة إلى صالة من صالات الدولة المعروفة والموثوقة، علماً أن مديرية التجارة وحماية المستهلك نظمت ضبطاً بعدم اكتمال بطاقة بيان لكثير من المواد في الصالة إضافة إلى عدم وجود فواتير للمواد المباعة ضمنها.
واعتبر كثير من رؤساء اللجان النقابية في تلك المديريات أن تجربة صالة الوحدة الإنتاجية تجربة فاشلة بكل المقاييس وأضاعت حقوق العاملين وخاصة أنه لم يجر إشراك النقابات في الموافقات على مثل هذه الصفقات لما له من حفظ لحقوق العمال.
أمين الشؤون الاقتصادية في اتحاد عمال السويداء زهير غبرة أشار إلى أن الاتحاد العام لنقابات العمال سعى لإحداث الوحدة الإنتاجية الاقتصادية لتصبح معملاً صناعياً منتجاً بهدف تشغيل ذوي الشهداء وإكسابهم الخبرة الكافية للعمل ضمن الوحدة الإنتاجية وبأجور مجزية وتعليمهم مهنة تمكنهم من دخول سوق العمل، وبناء عليه تم التعاقد مع وكلاء من المحافظات لتصريف إنتاج تلك الوحدة الإنتاجية وتأمين قسائم اللباس العمالي للعاملين في الدولة.
موضحا أن اتحاد عمال محافظة السويداء قام بتجهيز صالة على أن تكون مشغلاً لمصلحة الوحدة الإنتاجية، ونظراً لضيق الوقت وإحداث تلك الوحدة حديثاً فقد تم استعمال الصالة لبيع القسائم العمالية لمصلحة العمال، علماً أن الاتحاد العام هو المتعاقد مع الوكيل الرسمي في دمشق والوكيل في السويداء هو مندوب الوحدة الإنتاجية المركزية والهدف تأمين منتج جيد بأسعار مقبولة.
وأكد غبرة أن اتحاد عمال السويداء بحث مع إدارة الوحدة الإنتاجية في دمشق موضوع الأسعار بعد الشكاوى من ارتفاعها وكان الجواب بأن المنتج الذي يتم تقديمه هو منتج جيد ويساوي أو أقل من سعر السوق لذات الصنف من المادة وللجودة ذاتها.
وأكد مندوب الوحدة الإنتاجية في السويداء أن الضبوط التموينية التي نظمتها مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك سببها عدم وجود فواتير للمواد المباعة في الصالة لأن الفواتير هي لدى المصدر في مركز الوحدة الإنتاجية في دمشق، وحول شهادة البيان فقد تم إرسال البضاعة للتدقيق في بطاقة البيان ولمدة تناسب أسعارها مع السوق.
وأكد غبرة أن تجربة الوحدة الإنتاجية التي قام بها الاتحاد العام لنقابات العمال تجربة حديثة وجديرة بالاهتمام وفي حال تبين أن هناك أي سلبيات فيها ستتم معالجتها لاحقاً على أن تكون نموذجاً يحتذى ويقدم خدمات للطبقة العاملة.