دعا إلى الارتقاء بالبحث العلمي والاستفادة من البنية التحتية للجامعات … خميس يضع حجر الأساس لمشاريع بحلب بمليارات الليرات

| حلب – خالد زنكلو

حفلت زيارة الفريق الوزاري الحكومي برئاسة رئيس مجلس الوزراء عماد خميس إلى حلب في يومها الثالث، بالعديد من الأنشطة والفعاليات التي شملت وضع حجر الأساس لمشاريع حيوية في ريف المحافظة، على حين أكد على تطوير دور الجامعة والبحث العلمي.
وبدأ الوفد الوزاري أمس جولته بزيارة جامعة حلب، التي شدد فيها خميس خلال لقاء عمداء الكليات على أهمية تطوير البحث العلمي، والارتقاء به إلى مستويات أفضل والإفادة من البنية التحتية للجامعة وكلياتها ومعاهدها بالشكل الأمثل في الوقت الذي أطلعهم على خطط الحكومة للنهوض بواقع المحافظة الخدمي والمعيشي والاقتصادي، عبر مشاريع وخطط محكمة، تعيد جميع الخدمات إليها وتطورها وفق برنامج عمل واضح وضمن مدد زمنية محددة.
وقصد الوفد الحكومي ريف المحافظة الشرقي ليضع رئيس مجلس الوزراء حجر الأساس لمشاريع إعادة تأهيل معمل الأعلاف وصومعة الحبوب، في بلدة تل بلاط بالإضافة إلى مركز غربلة البذار في مدينة السفيرة، بقيمة 4 مليارات و300 مليون ليرة.
كما عقد الوفد الحكومي برئاسة خميس مساء أمس، اجتماعاً خدمياً في مبنى القصر البلدي بمقر مجلس مدينة حلب، استمع خلاله من أعضاء المجلس إلى خططه في النهوض بحلب، والمشاريع المزمع تنفيذها، وطالب ببذل المزيد من الجهد لخدمة المواطنين وتلبية متطلباتهم.
وخلال الجولة التي قام بها وزيرا الإدارة المحلية حسين مخلوف والصحة نزار وهبي يازجي، إلى بلدتي نبل والزهراء للوقوف على واقعهما الخدمي، كشف مخلوف عن رصد 200 مليون ليرة، لتنفيذ مشاريع صرف صحي، وتعبيد طرقات فيهما، والموافقة على إعداد دراسة لمشروع تنموي في نبل بكلفة 350 مليون ليرة، يعود ريعه لمجلس البلدة، على حين بين يازجي أن الوزارة ستحدث عيادات شاملة في مستوصف البلدة تضم جميع الاختصاصات.
الوفد الحكومي تفقد مركز ميسلون الصحي، للاطلاع على أعمال تأهيله وآلية التنفيذ، وتجهيزه بالمعدات الطبية اللازمة وبالأثاث المطلوب بغية إعادته للخدمة، ومن المتوقع أن ينهي الوفد الحكومي المؤلف من 16 وزيراً زيارته إلى حلب هذا اليوم.