لدينا 6 آلاف لجنة نقابية وهي مسؤولة في مكافحة الفساد … خميس لـ«الوطن»: حلب تنهض وسنقدم لها الكثير

| حلب – خالد زنكلو

أكد رئيس مجلس الوزراء عماد خميس أن حلب تنهض مجدداً على جميع الأصعدة الخدمية والاقتصادية بعد 7 سنوات من الإرهاب الممنهج الذي تغلبت عليه بفضل حكمة القيادة السياسية والعسكرية وتضحيات الجيش العربي السوري والدعم الحكومي وصمود أهلها وإصرارهم على إعادة إعمارها وبنائها.
وشدد خميس في تصريح خاص بـ«الوطن» في ختام زيارة الفريق الوزاري الحكومي المؤلف من 16 وزيراً أمس، واستمرت 4 أيام، على أن الحكومة لم تدخر أي جهد وخلال عام من انتصار حلب على الإرهاب للتغلب على كل التحديات، وستقدم الكثير لها حاضراً ومستقبلاً لتحقيق نهضتها الموعودة في جميع المجالات، ولتتبوأ مكانتها المعهودة التي كانت قبل الحرب قاطرة للاقتصاد السوري وحاضرة للمنطقة.
وزير السياحة بشر يازجي أكد من جهته في تصريح خاص لـ«الوطن»، أن زيارة الوفد الوزاري ركزت على الجانب الاقتصادي «ولاحظنا أن نبض الاستثمار في ظل وجود الخدمات يتناغم مع نبض الحياة القوي، وأولينا الأهمية اللازمة لإعلان المخطط التنظيمي مطلع نيسان المقبل لأنه سيؤمن إقامة خارطة استثمارية مميزة لحلب تنظم الشرائح في المجالات كافة مع التركيز على وسط حلب التجاري وتوحيد الرؤيا البصرية لمركز المدينة لتكون الشهباء أجمل مما سبق».
من جانبه أوضح محافظ حلب حسين دياب لـ«الوطن»، أن زيارة الوفد حققت الهدف منها بكل المقاييس لإعادة الحياة والألق إلى حلب مدينة وريفاً وبمساع حثيثة وجادة من الحكومة ترتقي إلى حجم تضحيات الجيش وأهالي المحافظة وتستثمر الإنجازات التي تحققت خلال عام من التحرير وتبني عليها لتحقيق المزيد»، لافتاً إلى أن المحافظة أنجزت الاستحقاقات المطلوبة منها وبوتيرة عالية من خلال الارتقاء بالخدمات المقدمة إلى مستوى يشجع السكان المتضررة أحياؤهم ومنازلهم للعودة إليها وبناء قاعدة صناعية تدفع بالاقتصاد قدماً إلى الأمام.
وكان رئيس الحكومة قد شدد خلال لقائه الاتحادات والنقابات والمنظمات في ختام زيارته لحلب، على أن «المسؤوليات كبيرة والحكومة خصصت مبالغ كبيرة لمحافظة حلب لإعادة مؤسسات الدولة للعمل فيها وإعادة بناء البنية التحتية بما يحقق نهضة في المدينة وريف المحافظة الشرقي».
وفيما يخص مكافحة الفساد، أكد رئيس الحكومة أن الجميع مسؤولون في المنظمات والاتحادات في محاربة الفساد، وقال: «لدينا 6 آلاف لجنة نقابية، فإذا حاربت كل لجنة حالة فساد واحدة في الشهر، فما النتيجة»!؟
وعقد خميس مؤتمراً صحفياً مساء أمس أجمل فيه نتائج زيارة الفريق الوزاري الحكومي إلى حلب، وتحدث فيه عن أهمية الزيارة، والدور الذي اضطلع به الفريق في تخديم حلب والمساهمة في تحقيق نهضة اقتصادية تجارية وصناعية حقيقية تدعم حاضرها ومستقبلها وتعيد بناء ما دمرته الحرب فيها.