عاد إلى الحياة بعدما أكد الأطباء أنه ميت

| وكالات

ظنّ ثلاثة أطباء أن الإسباني غونزالو مونتويا خيمينيث قد غادر الحياة، إلا أنه أتى ليفاجئهم ويستيقظ من ثلاجة الموتى ليعود إلى الحياة مجدداً.
وأفادت عائلته بأنه قد شُرع بوضع العلامات على جسده استعداداً لإجراء الفحص التشريحي عليه، حيث يخضع الآن للمراقبة في وحدة العناية المركزة في مستشفى أوفييدو. وقالت العائلة: «علامات التحضير للتشريح كانت واضحة على جسمه، إذ أوشك الأطباء على فتح بدنه وتشريحه».
وقد وقع ثلاثة أطباء من ذوي الخبرة في السجن على شهادة وفاته وأمروا بنقل جسده إلى ثلاجة الموتى لإجراء الفحوص الأخرى عليه.