اعترفت بقتل زوجها فبرأتها المحكمة!

| وكالات

برأت محكمة بريطانية سيدة من اتهامها بقتل زوجها، في منزلهما بجنوب آيرشاير في بريطانيا، بعدما طلب منها مساعدته حيث كان يعاني من مرض القلب وهو غير قادر على التنفس، فقامت بوضع وسادة على وجهه وكتمت ما تبقى من نفسه حتى فارق الحياة.
وكانت سوزان ويلسون وهي ممرضة متقاعدة، تقدم الرعاية الطبية لزوجها، والذي يعاني من أمراض مزمنة في القلب في منزلهما، وظلت معه 50 عاماً ورزقت منه بثلاثة أطفال، كما بقيت إلى جانبه لرعايته طبياً في مرضه.
ورأت ويلسون في هذا الأمر أنه قتل رحيم، حيث خنقته بوضع الوسادة على وجهه، وكتمت نفسه حتى وفاته، ثم اتصلت بالنجدة واعترفت لرجال الشرطة بما حدث.
وقالت القاضية: إن هذه الحالة مأساوية للغاية، وهناك ظروف استثنائية ولن تكون لمصلحة العدالة.
وأضافت: كان السبب الرئيسي هو صحتك النفسية في وقت وفاة زوجك، ليس هناك ما يدعو إلى النظر أنك خطر على المجتمع.