استخدام الأعشاب الطبية لتهريب المخدرات بين المحافظات

| محمد منار حميجو

كشف مصدر قضائي أنه يتم النظر في العديد من الدعاوى المتعلقة بالمخدرات استخدم فيها المهربون الأعشاب الطبية لنقلها من محافظة إلى أخرى، مؤكداً أنه يتم الاعتماد في الكثير من الأحيان على النساء لتهريبها ولاسيما أنهن الأكثر استخداماً لهذه الأعشاب.
وفي تصريح لـ«الوطن» أكد المصدر أن هذه الدعاوى تدل على ظهور أساليب جديدة في تهريب المخدرات إلى خارج المحافظة، معلناً أن النسبة الكبرى من دعاوى الجنايات المنظورة أمام القضاء هي من المخدرات.
ولفت المصدر إلى ارتفاع عدد النساء اللواتي يسخرن لإيصال مواد مخدرة من شخص إلى آخر باعتبار أنهن يساهمن بسهولة في إيصال هذه المواد، معتبراً أن إدخال الأعشاب الطبية في تهريب المخدرات أمر خطير.
وشدد المصدر على ضرورة وضع ضوابط لبيع الأعشاب الطبية لكيلا تكون سبيلاً لمروجي المخدرات لاستخدامها في عمليات التهريب وبيعها لشريحة كبيرة من المواطنين ولاسيما الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و30 عاماً.