سورية

أكد استمرار حضور إيران الاستشاري فيها … ولايتي لـ«إسرائيل»: أي اعتداء على سورية سيواجه بالرد

| وكالات

أكدت طهران حق دمشق بالدفاع عن نفسها ضد اعتداءات وانتهاكات كيان الاحتلال الإسرائيلي المجال الجوي السوري، وحذرت من أن أي اعتداء على سورية لن يمر من دون رد.
وقال مستشار قائد الثورة الإسلامية في إيران للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي، في تصريح له أمس، نقلته وكالة «سانا» للأنباء: «إذا أراد الكيان الصهيوني أن يعتدي على سورية فعليه أن يدرك أن أي اعتداء سيواجه بالرد فهذا حق لسورية ولأي دولة ذات سيادة».
وكانت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري تصدت السبت لعدوان إسرائيلي على أحد المواقع العسكرية في المنطقة الوسطى وأسقطت طائرة وأصابت طائرات أخرى، كما تصدت لعدوان إسرائيلي جديد في ريف دمشق في وقت لاحق.
وفي سياق آخر، أوضح ولايتي، أن إيران تدعم مسار أستانا لحل الأزمة في سورية وقال: إن «الآلية السياسية في سورية تمر عبر مؤتمر أستانا وإيران تدعم بالتأكيد هذا المسار ونحن متفائلون بهذه الاجتماعات».
وأضاف: إنه «في حال وجود طريق سياسي للحل في سورية فإنه يمر عبر بوابة اجتماعات أستانا بالتأكيد».
وشدد ولايتي على أن «الوجود الاستشاري لإيران في بعض دول المنطقة مثل سورية يأتي بطلب من حكوماتها الشرعية»، موضحاً أن «هذا الوجود في سورية سيستمر للدفاع عن جبهة المقاومة وفق التوافق الحاصل بين البلدين والحكومتين».
ونوه ولايتي إلى بعض التطورات على الساحة الإقليمية والدولية، لافتا إلى القضاء على تنظيم داعش الإرهابي في سورية والعراق والذي يعتبر أهم الإنجازات التي حدثت على صعيد المنطقة، بحسب وكالة «سبوتنيك» الروسية.
وأضاف: إن «دعم الدول المتغطرسة لسياسة الانقسام في الدول الإسلامية، ودعم أميركا لإعلان القدس عاصمة للكيان الصهيوني من الأحداث التي جرت خلال الأشهر الأخيرة».

 

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock