مهندسو السويداء يطالبون بتحسين الوضع المعيشي لمهندسي القطاع العام … أمين الفرع: الجهات المختصة على اطلاع كامل على أسماء الخارجين على القانون

| السويداء- عبير صيموعة

الهاجس الأمني وعمليات الخطف والسلب التي يتعرض لها أبناء المحافظة والزائرون لها كانت القضية الأهم التي ركز أعضاء الهيئة العامة لفرع نقابة المهندسين في السويداء عليها خلال مؤتمر الهيئة العامة السنوي لفرع نقابة المهندسين في السويداء مطالبين بسرعة معالجتها ووضع حد لمخالفات البناء المنتشرة التي أدت لتشوه النسيج العمراني في المحافظة ومنع التعديات على الوجائب والأملاك العامة ومعالجة واقع النظافة وإزالة الأكشاك والبسطات المنتشرة بشكل عشوائي في وسط مدينة السويداء وتحسين جودة رغيف الخبز. والتعدي على الثروة الحراجية. ومعالجة البنية التحتية لمجاري الأمطار في شوارع مدينة السويداء.
كما دعا أعضاء الهيئة إلى زيادة الأتعاب لمهندسي المكاتب الخاصة ما يتناسب مع ارتفاع أسعار البناء وإعادة النظر بقرار وزارة الكهرباء تعديل نظام الاستثمار الذي فرض دفع مبالغ طائلة من صاحب الترخيص قبل منح الرخصة ما دفع الكثير للبناء المخالف، مؤكدين ضرورة حماية الآثار من التعديات والحفاظ على المواقع الأثرية ورفع مستوى الخدمات الصحية تماشياً مع غلاء الدواء والخدمات العلاجية مطالبين بتعديل المرسوم 80 الذي ينظم مهنة الهندسة وإيجاد الحلول اللازمة لمتابعة المشروعات المتوقفة.
وأشار محافظ السويداء عامر العشي إلى مساعي المحافظة مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لاستبدال عدد من خطوط الإنتاج في عدد من أفران القطاع العام ما يسهم في تحسين جودة رغيف الخبز.
ولفت العشي إلى أن إزالة الأكشاك والبسطات المنتشرة بشكل عشوائي في مدينة السويداء تحتاج إلى تضافر جهود الجهات المعنية ومجلس المدينة والمجتمع الأهلي، مشيراً إلى أن المحافظة جهزت موقعاً بديلاً لنقل تلك الأكشاك والبسطات بجانب الفندق السياحي إضافة إلى تخصيص ثلاثة دونمات لإقامة سوق شعبي مجاور لسوق هال مدينة السويداء الجديد.
بدوره أكد أمين فرع السويداء للحزب فوزات شقير أن الجهات المختصة على اطلاع كامل حول جميع أسماء الخارجين عن القانون مطالباً بتضافر جهود المجتمع الأهلي مع الجهات الأمنية للحؤول دون إراقة الدماء، مؤكداً على دور المهندسين في إعادة إعمار ما دمره الإرهاب.
من جهته أشار نقيب المهندسين في سورية الدكتور غياث قطيني إلى الجهود التي تبذلها النقابة لتأهيل الكوادر الهندسية وتدريبها حول كيفية التعامل في المرحلة القادمة مع المناطق التي تحتاج إلى عملية إعمار والدور المعول على النقابة في المساعدة بتطوير واقع الاستثمارات وفي تنفيذ البنى التحتية والأبنية السكنية والمشروعات الأخرى التي يمكن أن تحقق الفائدة وتعود على الوطن بالخير.
ولفت رئيس مجلس فرع نقابة المهندسين في السويداء المهندس معذى سليقة إلى السعي لتحسين الوضع المعيشي للمهندسين العاملين بالدولة والحفاظ على الخبرات الهندسية من التسرب والحد من الهجرة وتأمين فرص عمل للاختصاصات النادرة.

 

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!