«عيد الحب» ينشِّط مبيعات الذهب والهدايا في حماة

| حماة- محمد أحمد خبازي

نشَّط عيد الحب أسواق حماة ، ولم يقف الغلاء الفاحش عائقاً أمام العشاق من الجنسين من ذوي أعمار وفئــــــــات مختلفة عائقاً أمام شرائهم الهدايا وتبادلها، وشهدت محال الصاغة وبيع الهدايا القطنية الحمراء والعطورات والسيديات، والمولات، حركة نشطة منذ بداية الأسبوع الجاري، وسجَّلت المبيعات فيها أرقاماً عالية.
وقال صائغ في سوق الصاغة العتيق: لقد بعنا هذا الأسبوع من القطع الذهبية الصغيرة (حروفاً وسلاسل) بشكل جيد رغم أن سعر الغرام عيار 21 أكثر من 17 ألف ليرة¡ ومعظم زبائننا كانوا من الفئة الشابة.
ورأى صاحب محل عطورات في سوق الدباغة أن عيد الحب موسم لبيع العطور من مختلف الأنواع، ولا يقتصر زبائننا على الفئة الشابة بل يشتري من عندنا الكبار أيضاً، ومن الرجال والنساء.
وعن الأسعار قال: معظم الطلبات يكون تعبئة قناني عطر والسعر يتراوح بين 1000– 2000 ليرة ، وبعضهم يطلب قناني مختومة وأنواعاً محددة من العطر وهذه سعرها من فوق 5 آلاف ليرة وحتى 12 ألفاً، ولكن الطلب عليها قليل.
وفي سوق ابن رشد وبمحل لبيع الورود الحمراء البلاستيكية والدمى القطنية الحمرا أيضاً /دببة وقلوب/ التقينا عدداً من الشباب والصبايا، وأكدوا لنا أن عيد الحب هو فرصة لتجدد المشاعر، والتعبير عن الحب الذي يكنونه للشريك.
وقالت نجوى وهي طالبة جامعية: رغم الحزن نحاول الفرح لقد مللنا من الأسى.

 

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!