اقتصاد

مناقصة لشراء 300 ألف طن قمح واحتياطنا كافِ لثمانية أشهر … الغربي لـ«الوطن»: ندرس تصغير رغيف الخبز للحد من الهدر

| علي محمود سليمان

بيّن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عبد اللـه الغربي لـ«الوطن» أنه تم البحث أمس في آلية عمل المخابز وتنظيم عمل الأكشاش، منوهاً بأنه «سنقوم خلال الأسبوع القادم بتحديد أماكن توزع أكشاش بيع الخبز المخصصة لجرحى الجيش العربي السوري في محافظتي دمشق وريف مشق».
موضحاً أنه سيتم تخصيص 25 كشكاً في كل محافظة لجرحى الجيش وستكون هي المرحلة الأولية، حيث ستتولى غرف التجارة في المحافظات مهمة بناء هذه الأكشاش.
وفي سياق يتصل بعمل المخابز أشار الغربي إلى أن الأسبوع القادم سيشهد بدء العمل في إقامة مخبز جديد ضمن مخابز ابن العميد في دمشق وسيكون مخصصاً للخبز السكري، وليتم فيه تجربة إنتاج رغيف الخبز العادي بالحجم الصغير، موضحاً أن الهدف من تصغير حجم رغيف الخبز جاء بعد عدة دراسات ومتابعات تبين خلالها وجود هدر كبير في الخبز نتيجة كبر حجم رغيف الخبز وعند الحصول على نتائج هذه التجربة والتأكد من نجاحها سيصار إلى تعميمها على المخابز كافة في المحافظات.
ولفت الوزير إلى إعلان الوزارة عن مناقصة لاستجرار 300 ألف طن قمح موضحاً أن الكمية مخصصة للاستهلاك المباشر لكون الاستهلاك يصل إلى مليوني طن قمح على حين المخزون الاحتياطي فلا تمد اليد إليه وهو كاف لثمانية أشهر.
وأعلنت المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب يوم أمس عن طلب استدراج عروض للتعاقد بالتراضي لاستيراد كمية 300 ألف طن متري خبزي للطحن -+25 بالمئة بخيار الشاري.

 

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock