الخارجية: «التحالف الدولي» يقوض سيادة ووحدة سورية

| وكالات

أكدت وزارة الخارجية والمغتربين أن استمرار «التحالف الدولي» بارتكاب المجازر بحق الشعب السوري ودعم بقايا تنظيم داعش الإرهابي، والعمل على إعادة هيكلتهم في إطار الميليشيات الانفصالية العميلة لواشنطن، يؤكد أن الهدف الوحيد لهذا التحالف المارق تقويض سيادة ووحدة وسلامة أراضي سورية وإطالة أمد الأزمة فيها.
وقالت الوزارة في رسالة وجهتها أمس إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن حسبما نقلت وكالة «سانا» الرسمية: إن سورية تطالب أيضاً بإنهاء الوجود غير الشرعي للقوات الأميركية على الأراضي السورية، ومنع الولايات المتحدة الأميركية من تنفيذ مخططاتها المشبوهة التي تهدف إلى تقسيم سورية، ونهب ثرواتها.