شؤون محلية

رفع تذكرة النقل الداخلي يثير استياء المواطنين … 34 ليرة التعرفة الجديدة سيدفعها المواطن 40 ليرة على الأقل

| اللاذقية- عبير سمير محمود

يستغرب مواطنو اللاذقية قرار شركة النقل الداخلي برفع سعر تذكرة ركوب الباص من 24 إلى 34 ليرة سوريّة، متسائلين عن السبب الذي استدعى رفعها رغم عدم وجود قرار برفع سعر المحروقات، وقال أحد المواطنين لـ «الوطن»: إن رفع سعر بطاقة الركوب يزيد العبء على المواطنين من ذوي الدخل المحدود، وخاصة أن القيمة المحددة بـ34 ليرة تحولت أوتوماتيكياً إلى 40 ليرة بحجة بعض السائقين بعدم وجود «فراطة»، بدورها أكدت طالبة جامعية أن رفع سعر التذاكر سيزيد من مصروفها اليومي، متسائلة عن مصير البطاقات السنوية الصادرة عن الشركة.
وبالعودة إلى مدير شركة النقل الداخلي في اللاذقية طلال حورية، أكد لـ«الوطن» أن قرار رفع سعر بطاقة الركوب متوافق مع تعرفة التموين بحسب المسافة الكيلومترية للخطوط، مبيناً أن التعرفة صدرت نهاية العام الماضي تقريباً من وزارة النقل والتي حددت بموجبها التعرفة من 4 إلى 5 ليرات للكيلومتر الواحد.
وأضاف حورية: إن التعرفة في اللاذقية هي الأقل مقارنة بأسعار التعرفة على الخطوط العاملة في المحافظات الأخرى.
ولفت مدير شركة النقل الداخلي إلى أنه وبالتوازي مع رفع سعر التذكرة، تم إصدار بطاقات سنوية مخفّضة، لكل الشرائح ومدعومة من بعض النقابات للتخفيف عن المواطنين، منوهاً بأن البطاقات السنوية خطوة للأمام في مجال النقل الداخلي.
وحول الالتزام بالتعرفة، أكد حورية تأمين الشركة منذ اليوم الأول لصدور التعرفة الجديدة، مبالغ بمئات الآلاف من فئة 5 و 10 ليرات وتم توزيعها على السائقين العاملين على جميع الخطوط وجميع مراكز البيع التابعة للشركة، ويتم وبشكل يومي خلال أيام الدوام رفدهم بهذه المبالغ، وذلك بهدف إجراء القطع بسهولة وكل يسر.
من جهة ثانية، لفت حورية إلى أنه ومع ازدياد عدد سكان اللاذقية لحوالي ثلاثة أضعاف، تسعى الشركة لزيادة أسطولها إلى 300 باص، مبيناً أن الدفعة الأخيرة للمحافظة كانت نهاية عام 2015 عبر دفعة كانت تتضمن 20 باصاً فقط تم على إثرها إحداث الخط رقم 9 ورفد الجامعة بعدد منها نسبة لازدياد عدد الطلاب بشكل كبير، على حين تحتاج اللاذقية حالياً إلى 180 باصاً إضافة للباصات الـ120 العاملة فيها.
وأشار حورية إلى أن خطة الشركة بزيادة الأسطول إلى 300 باص ستحدث انفراجاً كبيراً عبر فتح خطوط جديدة بالتنسيق مع لجنة تنظيم نقل الركاب المشتركة، لتخديم الخطوط الأكثر حاجة تدريجياً في حال رفد المحافظة بدفعة باصات جديدة قريباً.
والبطاقات السنوية المخفضة التي أصدرتها الشركة منها لذوي الشهداء وطلاب الجامعات والمعاهد الرسمية بقيمة 3450 ليرة سوريّة، ولطلاب المدارس الرسمية بقيمة 2925 ليرة، وبطاقة للمعوقين وقيمتها 1500 ليرة سوريّة وبطاقة للمسنين بين 6- 70 عاماً بقيمة 4250 ليرة، وما فوق الـ70 عاماً فحددت الشركة سعر البطاقة بـ1500 ليرة، إضافة لبطاقات سنوية مخفّضة لباقي المواطنين في المحافظة وقيمتها 7600 ليرة سوريّة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock