السيدة أسماء تزور جرحى للجيش بحمص وتشارك في احتفالية بمدرسة عكرمة المخزومي

| الوطن

زارت السيدة أسماء الأسد أمس منزل الجريح جمال الحسن في حي كرم الزيتون بمدينة حمص وذلك في إطار المتابعة الدائمة والمستمرة لبرنامج «جريح وطن».
وخلال الزيارة التي قامت بها السيدة أسماء إلى مدينة حمص أمس، اطمأنت على صحة الجريح جلال رزوق وأوضاعه الصحية والنفسية والاجتماعية وما قدمه له برنامج «جريح الوطن» طبياً أو على مستوى مواءمة المنزل أو المشروع الإنتاجي.
ونشرت مواقع رئاسة الجمهورية على وسائل التواصل الاجتماعي صوراً للسيدة أسماء مع عائلات الجريحين، وكذلك مع مواطنين من المدينة احتشدوا لاستقبالها.
موقع الرئاسة أشار إلى أنه سيتم قريباً من خلال برنامج «جريح الوطن» الذي يستهدف كل جرحى الجيش والقوات المسلحة والقوات الرديفة، إعداد دراسة للجرحى ذوي نسبة العجز التي تقل عن 75 بالمئة لإدخالهم في البرنامج الذي استهدف في البداية الجرحى ذوي الحالات الأصعب وكانت لهم الأولوية.
السيدة أسماء الأسد وخلال زيارتها لمدينة حمص أمس، شاركت أطفال مدرسة عكرمة المخزومي في مدينة حمص احتفالهم بمهرجان «أطفالنا عشاق سورية إلى العلياء.. نسير لنصنع مجدها».
المدرسة كانت تعرضت لتفجير إرهابي مزدوج في الأول من تشرين الأول 2014، واستشهد فيهما أكثر من 40 طفلاً وأصيب نحو 70 آخرين.