الأولى

وجّه لـ«النصرة» ضربات موجعة في أرياف حماة وإدلب … الجيش يأسر عشرات «الدواعش» في بادية السويداء

| الوطن – وكالات

على جبهتي الجنوب والشمال، واصل الجيش السوري عملياته العسكرية، محرزاً المزيد من التقدم على حساب الإرهاب الموجود في بادية السويداء وتخوم إدلب، وسجلت الساعات الماضية حصول تطور ملحوظ في المعارك الدائرة عند تلول الصفا، وتمكن الجيش من أسر عشرات «الدواعش»، وقتل عدد آخر منهم.
وكالة «سانا» الرسمية، قالت: إن وحدات من الجيش والقوات الرديفة واصلت عملياتها ضد أوكار وتحصينات تنظيم داعش في تلول الصفا، وأفادت الوكالة، بأن وحدات من الجيش عززت نقاطها في محيط تلول الصفا، مضيقة الخناق على جيب التنظيم المحاصر حيث تعاملت بالأسلحة المناسبة مع أي تحرك أو محاولة للإرهابيين لكسر الطوق المفروض عليهم.
وأشارت إلى أن سلاح الجو والمدفعية والدبابات نفذ رمايات مركزة على أوكار ودشم وتحصينات «داعش» في تلول الصفا، ذات التضاريس المعقدة والمملوءة بالصخور.
من جهتها أقرت، مصادر إعلامية معارضة بتمكن الجيش من أسر 30 مسلحاً من تنظيم داعش قرب منطقة الصفا، وقتل عدد آخر منهم، على حين تناقل نشطاء على صفحاتهم صورة لخمسة مسلحين من التنظيم مكبلين في قبضة الجيش.
على خط مواز للعمليات الدائرة في بادية السويداء، ذكر مصدر عسكري في غرفة عمليات الريف الشرقي لـ«الوطن»، أن الجيش والقوات الرديفة اشتبكوا أمس مع تنظيم داعش على اتجاه سد عويرض في البادية الشرقية، وأوقعوا عدداً من مسلحي التنظيم بين قتيل وجريح، وذلك خلال محاولتهم التسلل عبر أحد المحاور الترابية المحيطة بالسد.
من جانبها، استهدفت وحدات أخرى من الجيش والعاملة في ريف حماة الشمالي، تحركات لمجموعات إرهابية تدين بالولاء لـ«النصرة»، وذلك في أراضي مدينة مورك الزراعية ما أدى إلى مقتل وجرح العديد من الإرهابيين.
وبيّن مصدر إعلامي لـ«الوطن»، أن المجموعات الإرهابية التي تتخذ من بلدة تل الصخر مقراً لها، تلقت ضربات موجعة من الجيش الذي دكها بمدفعيته وصواريخه.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock