شؤون محلية

مواطنون: لا نحصل على الخبز ومدير التموين يرد: مجرد اختناقات! … صليبي لـ«الوطن»: زيادة مخصصات المحافظة 13650 طن دقيق تمويني .. ضبط 7 آلاف كغ من الدقيق للاتجار فيه

| حمص- نبال إبراهيم

اشتكى عدد من المواطنين في بعض أحياء مدينة حمص وعدد من قرى الريف لـ«الوطن» من عدم تمكنهم من تأمين مادة الخبز من الأفران التي تقع ضمن مواقع سكنهم نتيجة لانتهاء مخصصات الفرن من مادة الدقيق التمويني أو لعدم استطاعتهم الوصول إلى منافذ البيع في الأفران بسبب الازدحامات الكبيرة والأزمة الحاصلة في المادة.
من جهته أكد محمود صليبي مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحمص للوطن أن محافظة حمص لم تشهد أي أزمة في مادة الخبز وإنما شهدت بعض الاختناقات والازدحامات على بعض المخابز الآلية الواقعة ضمن التجمعات السكانية بعد إحداث عطلة أسبوعية لكل مخبز وإلغاء مخصصات يوم العطلة تنفيذا لتعليمات وزارة التجارة وحماية المستهلك، الأمر الذي أثر سلبا على استجرار مادة الخبز للمواطنين بسبب تغيير عادات الاستهلاك للمادة ومحاولة أهالي تلك المناطق والأحياء تأمين الخبز بيوم العطلة من المخابز الآلية ما تسبب بحدوث بعض الاختناقات لا أكثر، لافتا إلى أن المديرية عملت بناءً على توجيهات الوزارة بوضع مراقبين في كل المخابز الآلية والاحتياطية للإشراف على عملهم على مدار الساعة بدءا من تصنيع مخصصات المخبز وانتهاءً بتوزيعها على المواطنين والمعتمدين لضبط آلية التصنيع بمادة الدقيق التمويني وتوزيعه وفق الأصول القانونية عبر المعتمدين ونوافذ بيع المخابز، مؤكداً أن رغيف الخبز خط أحمر ولا يسمح بأي خلل من قبل أي أحد سواء في التصنيع أو التوزيع.
و كشف أن المديرية عملت أيضاً لحل مشكلة الاختناقات والازدحامات على المخابز الآلية بشكل كامل على متابعة المشكلة مع الوزارة التي قامت بدورها على زيادة مخصصات محافظة حمص من مادة الدقيق التمويني بكمية 13650 طناً ليتم توزيعها على المخابز الآلية في المدينة والريف مما انعكس إيجاباً على استجرار الخبز من قبل المواطنين وتخفيف الضغط الحاصل على الأفران والتقليل من الازدحام عند منافذ البيع فيها، لافتا إلى أن المديرية كثفت خلال الأيام الماضية من دورياتها على مدار الساعة على مختلف المخابز والأفران التي كان عدد منها سببا في ظهور هذه الاختناقات وضبطت أكثر من 145 كيساً من مادة الدقيق التمويني أي بما يعادل نحو 7250 كغ من الطحين ونظمت 6 ضبوط خلال مدة لا تتعدى الشهر بحق أصحاب أفران نتيجة للاتجار والتصرف بمادتي الدقيق والخبز التمويني.
و أضاف أن دوريات عناصر حماية المستهلك وبناء على معلومات وردت من أحد المواطنين عن وجود تهريب بمادة الدقيق والخبز التمويني من أحد المخابز الآلية بالمحافظة قامت منذ أيام بضبط سيارة نوع «سوزوكي» في ساحة أحد المخابز فيها أكياس بدايتها ( كناسة أرض المخبز) ليتبين بعد التحري عن كميات الدقيق المتبقية بأنه أبيض نظيف غير مستعمل لكنه مفرغ بأكياس بلاستيكية سعة كل كيس 20-25 كغ والكمية المضبوطة في السيارة وصلت إلى 440 كغ من الدقيق الأبيض و50 كغ من الخبز اليابس (العلفي)، وبعد التحري المستفيض تم ضبط مستودع لشريك صاحب الفرن يقع خلف الكراجات على طريق حمص _ حماة ويحتوي على كميات كبيرة من الطحين الأبيض وصلت إلى2790 كغ، بالإضافة لـ200 كغ من الطحين (المسوّس) وكميات كبيرة من الخبز اليابس وصلت إلى 1170 كغ، مبيناً أنه تم ترحيل كميات الدقيق المضبوطة إلى فرع الشركة العامة للمطاحن كما رُحّل الخبز العلفي إلى فرع الشركة العامة للمخابز بمؤازرة الجهات المعنية وتم تنظيم الضبط اللازم بحق صاحب المستودع وضبط آخر بحق صاحب السيارة لمتابعة الحيثيات لكل شخص على حدة وإحالتهما للقضاء المختص لإنزال العقوبات اللازمة بحقهما منوهاً إلى أن الدقيق (المسوّس) ستجرى عليه عمليات معالجة بالمطاحن (كوترة).
و أوضح صليبي أن الخبز العلفي لا يجب سحبه إلا عن طريق مناقصات نظامية يجريها فرع المخابز كونه مالاً للقطاع العام، مشيراً إلى أنه بدءا من بداية الشهر الجاري سيتم تطبيق توزيع الخبز في سلل محددة المواصفات بطول 80 سم وعرض 40 سم وارتفاع 15 سم تتسع لست ربطات فقط.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock