رياضة

الأستاذ والتلميذ .. لاغالب ولامغلوب .. تعادل ثالث للمجد

| حماة – عمار شربعي

خرج فريقا الطليعة وضيفه المجد متعادلين بهدف لمثله في اللقاء الذي جمعهما في حماة أمام أكثر من 8 آلاف متفرج لم يقتنعوا بالأداء ولا بنتيجة اللقاء. وفي تفاصيل الميدان فرض الطليعة أفضليته النسبية على مجريات الدقائق الـ25 من عمر الشوط الأول، وبحسن انتشارهم وتشكيل الكثافة في وسط الميدان من خلال طريقة 3 ـ 6 ـ1 التي اتبعوها وصلوا لمرمى أمجد السيد الذي نابت عارضته في صد كرة التتان القوية وغيرها من الكرات التي تساعد الحارس ومدافعيه في إبعادها، ولأن التسرع رافق مجمل كرات الطليعة مع مرور الوقت وجد لاعبو المجد طريقهم المناسب الذي يصلهم بالمنجد فقاموا بتحريك أطرافهم ووسطهم لمساندة الرافع والقضماني اللذين عابهما سوء التمركز، ولأن لاعبي الوسط غطوا مساحات كبيرة خلف المهاجمين فقد أحسن أحمد الرجب التصرف بالكرة التي وصلته وعالجها بسرعة داخل شباك المنجد عند الدقيقة 36 وذلك بعد التألق الكبير الذي ظهر به حارسهم السيد عندما تعملق في إبعاد كرة الخالد المرعبة، ولم يتوقع أشد المتشائمين بفريق الطليعة أن يهدر العويد أنسب فرص التعويض عندما واجه المرمى الخالي، لكن أبواب المرمى ظلت مغلقة أمام الزينو والفاخوري مع نهاية الشوط.
في الثاني تحسن أداء الفريقين وقاموا ببناء هجمات خطرة وإن كانت الأجواء اتجهت بشكل مفاجئ نحو الخشونة ما دفع حكم اللقاء حنا خطاب لإشهار بطاقاته في عدة مخالفات، وفي الوقت الذي حاول فيه الدحبور تحصين مواقعه الدفاعية مع الاستمرار بتفعيل الجانب الهجومي باستبدال الرافع بنور الحلبي لمعاودة نشاط الخط الأمامي وجد الشربيني أن التبديل في مراكز اللعب لبعض اللاعبين قد يفيد بتعديل الموقف على أقل تقدير، فأشرك الشامي بدلاً من النشمي وكلفه بمهام هجومية بالتزامن مع واجبه الدفاعي في الارتكاز، وأشرك الصلال كمهاجم ثان ودفع بالحداد لتعزيز الجبهة اليسرى، وأوكل للتتان الذي يلعب بمساحات محدودة بمهام دفاعية بحتة الأمر الذي غير خريطة المباراة فسيطر الطليعة على المجريات بشكل كبير، فأهدر الزينو والصلال والحداد قبل أن ينجح حمزة الكردي في تعديل النتيجة برأسه عند الدقيقة 75 ليندفع بعدها أصحاب الأرض بخطوطهم الثلاثة لتعزيز الموقف، ولكن لم يحسن الزينو والصلال والحداد التصرف بالكرة داخل منطقة السيد لينتهي اللقاء بصافرة الحكم بالتعادل الذي أسعد المجد وأزعج الطليعة.

لقطات
ــ بسبب خلاف مادي بين عبد اللـه الشامي وإدارة الطليعة والذي منعه من حضور تدريبات وسط الأسبوع تأخر مدرب الطليعة في إشراكه كلاعب أساسي وقد أعلنت إدارة النادي أن سوء التفاهم انتهى.
ـــ في بادرة مميزة قامت رابطة مشجعي الطليعة بتكريم لاعب الطليعة السابق خالد البابا قبل بداية اللقاء.
ــ وردتنا عدة شكاوى من مشجعي الطليعة على أن متعهد مباريات الطليعة منع دخول الأطفال مع آبائهم وأجبرهم على إلزامهم بتذكرة بقيمة 300 ليرة.

 

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock