الأولى

تكريساً لتغييراتها الديمغرافية شمالاً.. تركيا تعرقل اتفاق «التنف»

| وكالات

كشف تقارير إعلامية أن النظام التركي يقف وراء تأخير تنفيذ الاتفاق الذي تم إبرامه مؤخراً بين الجانبين الروسي والأميركي، والمتضمن نقل جميع الميليشيات المسلحة من منطقة التنف ومخيم الركبان إلى شمال البلاد.
وأوضح مصدر مطلع بحسب وكالة «سبوتنيك» أن «الجانب التركي رفض بشكل قاطع أن يتم نقل أي مسلحين من الجماعات التي تعمل تحت قيادة الجيش الأميركي إلى جرابلس أو عفرين أو غيرها، أي في المناطق الخاضعة للنفوذ التركي المباشر أو غير المباشر».
واعتبر المصدر أن «تركيا تعمل على توطين مسلحين أجانب يعدون أنفسهم بقايا الدولة العثمانية في آسيا كالتركستان الصينيين والتركمان وغيرهم، وترفض جلب مسلحين من الجنسية السورية إلى هذه المناطق، حفاظاً على التركيبة الديموغرافية التي اصطنعتها بعد تطهير المنطقة من الأكراد السوريين، ومن المسلحين العرب غير الموالين لحزب العدالة والتنمية».

 

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock