عربي ودولي

رئيس الحكومة الجزائرية: لا حل للبرلمان لأنه لا توجد أزمة سياسية

اتّهم رئيس الغرفة الثانية للبرلمان الجزائري السعيد بوحجة رئيس الوزراء أحمد أويحيى بتعمّد إحداث فراغ سياسي في الجزائر.
وأضاف في تصريح صحافي أنّ كلام أويحيي يتطابق مع ما أعلنه السفير الفرنسيّ السابق في الجزائر برنارد باجولي بشأن وجود شغور على مستوى الرئاسة الجزائرية، داعياً إلى ضرورة وضع حد لما سمّاه «الدوس على قوانين الجمهورية» كما أشار إلى أن أويحيى أمر نواب حزبه بسحب الثقة منه.
وفي سياق متصل، استبعد أويحيى، حلّ المجلس الشعبي الوطني، بسبب مطالبة نواب الأغلبية رئيسه بالاستقالة لأنه «لا توجد أية أزمة سياسية في البلاد»، وفق ما قالت وكالة «واج» الجزائرية.
وأوضح في ندوة صحفية أنه لن يتم حلّ المجلس الشعبي الوطني لأنه «لا توجد أزمة سياسية في البلاد بل مشكلة داخل المجلس»، مؤكداً أن «لا دخل لرئاسة الجمهورية في فيما يحدث داخل البرلمان».

الميادين

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock