شؤون محلية

تجهيز ٩ مراكز تحويل لمياه الشرب وتأهيل شبكات متوسط ومنخفض بطول ٢٤ كم … معاون مدير كهرباء القنيطرة : عدم التزام بعض جهات القطاع العام والخاص بتسديد الذمم المترتبة عليها

| القنيطرة – خالد خالد

أكد معاون مدير كهرباء القنيطرة محمد الإبراهيم قيام ورشات الشركة خلال شهر أيلول بتجهيز ثلاثة مراكز تحويل لمضخات المياه ووضعها في الخدمة، في جباثا الخشب وتركيب مركز تحويل مضخة عين البيضة ومركز تحويل عين البيضة ومركز تحويل مضخة أوفانيا ومركز تحويل سحيتا ومركز تحويل جنوب جبا طريق مسحرة انطلاقاً من أولوية تأمين التيار الكهربائي لآبار المياه بهدف تأمين ضخ المياه للمواطنين الذين عادوا إلى منازلهم بتلك المناطق.
ولفت الإبراهيم إلى مواصلة ورشات الشركة تجهيز وتركيب مراكز التحويل وإعادة تأهيل شبكات التوتر المتوسط والمنخفض في قرى القطاعين الشمالي والجنوبي، إضافة إلى إجراء الصيانات الدورية وإصلاح الأعطال الطارئة على خطوط الشبكة، مبيناً قيام الورشات في مجال إعادة الإعمار خلال شهر.
وأشار الإبراهيم إلى إنجاز الشركة شبكات التوتر المتوسط والمنخفض في مجال إعادة الإعمار وإعادة تأهيل شبكة توتر منخفض في قرية الحرية وإعادة تأهيل شبكة توتر متوسط سحيتا وشبكة توتر منخفض في سحيتا وإعادة تأهيل شبكة توتر متوسط من عين زيوان باتجاه سويسة وعين التينة وإعادة تأهيل شبكة توتر متوسط في أوفانيا وعين البيضة وإعادة تأهيل شبكة توتر متوسط شرق حضر وإعادة تأهيل شبكة توتر منخفض.
وأكد الإبراهيم معالجة /٢٤٢/ شكوى مقدمة من المواطنين في قرى المحافظة وصيانة وشد شبكات التوتر المنخفض بطول /٣ كم/ في قرى المحافظة وتركيب /١٩/ عداداً أحادياً وثلاثياً وإبدال /٣٣/ عداداً أحادياً وثلاثياً.
كما تم تكليف ورشة الصيانة بالعمل على قطع التيار عن المتخلفين عن الدفع ومراقبة شبكات التوتر المنخفض ومنع التعدي عليها وتحصيل الذمم المترتبة على المواطنين وإجراء جولات مسح على العدادات للمشتركين.
ولفت الإبراهيم إلى إصدار الدورة (الثالثة) لعام ٢٠١٨ وتتم جبايتها من خلال برنامج الجباية الآلية حيث بإمكان المواطن دفع فاتورته في مقر مديرية الهاتف إضافة إلى كوات الجباية الموزعة في حضر _ خان أرنبة _ مقر الشركة إضافة إلى تبليغ المواطنين من أجل دفع الفواتير، مبينا أن الشركة تعاني من عدم التزام بعض جهات القطاع الخاص والعام بتسديد الذمم المترتبة عليها بالرغم من مخاطبة الجهات العامة بضرورة تسديد الفواتير المترتبة عليهم من أثمان الطاقة الكهربائية المستجرة، منوهين لهم بأن عدم التسديد يؤثر سلبا في عمل الشركة نتيجة عدم توفر السيولة لدى الشركة، مشيراً إلى أنه تم استنفار جميع ورشات الشركة للعمل على قطع التيار عن المواطنين المتخلفين عن دفع الفواتير المتراكمة وإبلاغهم ضرورة تسديد ما يترتب عليهم من ذمم مالية للشركة في أغلب قرى المحافظة وما زالت الورشات تتابع عملها في جميع القرى.
يذكر أن قيمة الأضرار التي لحقت بالبنى التحتية والشبكات الكهربائية في القنيطرة تقدر بنحو 2.9 مليار ليرة سورية والأضرار شملت 300 عمود توتر متوسط و273 محولة كهربائية باستطاعات تتراوح بين «50 و100 و 200» (ك ف ا) وخطوط توتر منخفض بطول 250 كم وخطوط توتر متوسط بطول 180 كم.

 

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock