الزعيم فخر الكرة السورية جديد الزميل محمود قرقورا

| الوطن

إصدار جديد من إصدارات الزميل محمود قرقورا تحت اسم (الزعيم فخر الكرة السورية) أبصر النور أول من أمس وهو يؤرخ رحلة فريق الجيش مع كرة القدم منذ الولادة وحتى يومنا هذا بكل التفاصيل المحلية والخارجية.
لا نبالغ إذا قلنا إن الكتاب إبداع في كل تفاصيله وهو مقدمة لتـأريخ الدوري السوري الغائب عن الذاكرة في الكثير من تفاصيله وخصوصاً القديمة.
وكم هي كرتنا أحوج ما تكون إلى مثل هذا العمل الرياضي الوطني المتقن بعد أن صارت ذاكرة كرتنا في غياهب النسيان، ولم يهتم بها أحد سواء في القرن الماضي أم في القرن الحالي.
ولأن «الوطن» عاشت تفاصيل نشأة الكتاب منذ الكلمة الأولى وحتى آخر رقم فيه، فإننا راقبنا كيف أن الزميل المؤلف لم يأل جهد في البحث عن معلومة صغيرة أو كبيرة مهما كلف الأمر ولو اضطر للتواصل مع لاعبين قدامى أو زملاء المهنة في الوطن العربي.
والجهد في إصدار الكتاب استمر زهاء عام، أتقن فيه الزميل قرقورا صنعته أيّما إتقان فجاء عبر فصول وأحداث مبوبة، وحوى الكثير من المعلومات المهمة والمفارقات العجيبة إضافة إلى تشكيلات الفرق وأسماء المدربين والبطولات والنتائج موثقة بالصور الملونة الزاهية.
والزميل محمود بدأ رحلته مع التأريخ عبر الأحداث العالمية فألف شراكة مع الزميل خالد عرنوس كتاب يورو 2008 ثم ذروة الشغف 2010 ودوحة الكرة السورية 2011 وبطولة الصفوة 2012 وانفرد بكتاب الكرة الذهبية 2013 والهدافون التاريخيون 2015، وعاد مرة أخرى للشراكة مع الزميل خالد عرنوس بكتاب كأس العالم 2018.
ودخل الزميل قرقورا التأريخ المحلي من أوسع أبوابه فألف كتاباً عن الشرطة 2012 لكنه لم يبصر النور، وكان التحدي بكتاب عن كأس الجمهورية عام 2016 لاقى الإعجاب من الجميع لأنه أرشف هذه المسابقة الغائبة عن أصحابها رقماً وذاكرة، وعام 2014 كانت المفاجأة بموسوعة الكرة السورية التي رصدت تاريخ المنتخب الكروي الأول منذ المباراة الأولى وحتى عام 2014 التأريخ والأرشفة هو ديدن زميلنا، فلا شيء أهم لديه من صناعة التاريخ الكروي بصدق وإخلاص عبر جهد لا يمل بحثا في معلومة صحيحة ورقم مؤكد، وهو بذلك يخدم كرتنا الوطنية ويقدم لها تاريخها على طبق من ذهب.
أخيراً لابد من شكر القسم الفني الذي ساهم بهذا العمل الوطني بإخراجه لارا توما وأسامة يعقوب والمنضد إبراهيم حمصي والمدقق اللغوي عبد السلام أبو هايلة والطباعة والفرز لمطبعة الفوال، والكتاب تم بإشراف إدارة الإعداد البدني في الجيش والقوات المسلحة.

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!