رياضة

اللبادة: لا نعرف معنى الاستسلام

| الوطن

رفض عضو إدارة نادي تشرين حمزة لبادة كل ما يقال بأن تشرين فاز على الفرق السهلة في الدوري وفي المواجهات الكبرى خسر كما حدث مع الوثبة والطليعة وأن القادم أعظم بمواجهات الجيش والكرامة والاتحاد والوحدة معتبراً أنه لا يوجد فريق سهل في الدوري وكل الفرق لها الطموحات نفسها وتشرين اعتاد دائماً أن يقفز فوق كل الحواجز ويتجاوز كل الصعاب وأن الاستسلام مرفوض في العرف التشريني وخصوصاً في هذا التوقيت.
وخسارة الطليعة التي اعتبرها ظالمة والجميع يعرف الأسباب كانت محطة لمراجعة كل الحسابات ومعالجة كل الأخطاء التي وقعت وأهمها الحالة الانضباطية التي جعلت بعض اللاعبين يتعرضون لبطاقات مجانية وسيكون هناك موقف حازم تجاهها.
واعتبر اللبادة أن مباراة اليوم مع الحرفيين ليست سهلة كما يظن البعض ونحن نحترم الحرفيين الذي يتطور أداؤه من مباراة لأخرى وسيحاول إيجاد نفسه معنا وخاصة ان المتابعين اكدوا ان نتائج الحرفيين لاتتوازى مع مايقدمه بأرض الملعب.
ولكننا ننظر إلى هذه المباراة كما ننظر إلى أي مباراة أخرى وهدفنا الفوز وتحقيق النقاط الثلاث للبقاء في الصدارة وعدم وضع مصيرنا بيد أحد ونوه إلى أن غياب حسن أبو زينب لطرده في مباراة الطليعة ونديم صباغ للإصابة مؤثر ولكن الحلول موجودة عند المدرب عبد الناصر مكيس الذي نثق به وبإمكانياته وأتمنى من الجميع الوقوف معه.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock