عربي ودولي

جرائم نظام آل سعود تُدخل اليمنيين في حرب شوارع في الحديدة

إمعانا من جانب النظام السعودي وحلفائه في حربهم على اليمن، أخذت قواتهم باتباع منهج أكثر إجراما تجاه الشعب اليمني عن طريق إقحامهم في حروب الشوارع، حيث اندلعت حرب شوارع في حي «22 مايو» شرقي الحديدة اليمنية للمرة الأولى، بعدما تمكنت القوات الموالية لحكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من دخول الحي في مدينة تضم ميناء يمثل شريان الحياة لملايين اليمنيين.
وقال مسؤولون في القوات الموالية لحكومة هادي أمس، إن قواتهم المدعومة من التحالف السعودي، تعمل على «تطهير» المناطق السكنية التي دخلتها في شرق المدينة من جماعة أنصار اللـه الحوثية الذين يسيطرون على الحديدة منذ 2014.
ويقع الحي السكني جنوب مستشفى 22 مايو، الأكبر في المدينة والذي سيطرت عليه القوات الموالية لحكومة هادي السبت، وشمال طريق سريع رئيسي يربط وسط المدينة بالعاصمة صنعاء، بحسب تقارير إعلامية.
وتضم المدينة ميناء تصل عبره معظم المساعدات والمواد الغذائية التي يعتمد عليها ملايين السكان للبقاء على قيد الحياة، في بلد يواجه نحو نصف سكانه خطر المجاعة حسب الأمم المتحدة.
إلى ذلك قتل عدد من مرتزقة النظام السعودي كانوا على متن آلية عسكرية في كمين محكم قبالة نجران.
وأوضح مصدر عسكري لموقع المسيرة نت أن قوات الجيش واللجان الشعبية نفذوا كمينا محكما استهدف آلية عسكرية محملة بالمرتزقة بعبوة ناسفة في صحراء الأجاشر قبالة نجران ما أسفر عن مقتل من عليها.
هذا وقتل وجرح أكثر من 235 من جنود ومرتزقة النظام السعودي في اليمن خلال الأسبوع المنصرم.
ونقل موقع وزارة الدفاع اليمنية عن مصدر عسكري قوله إن وحدة القناصة في الجيش اليمني تمكنت من قنص أكثر من 235 مرتزقا وجنديا سعودياً كما تمكنت من إعطاب 4 آليات و4 رشاشات وكاميرتي رصد للعدو خلال الأسبوع المنصرم.
إلى ذلك قالت وزارة الدفاع إن 45 من مرتزقة العدوان السعودي وقياداته قتلوا بينهم العميد المرتزق عبد الغني الشبلي قائد كتيبة المهام الخاصة في حين أصيب أكثر من 85 آخرين بجروح في جبهة كيلو 16 بالساحل الغربي خلال الساعات الـ24 الماضية.
وكان المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع قال في بيان الجمعة إن قوات الجيش واللجان الشعبية نجحت في قطع خطوط إمداد قوات العدو في الساحل الغربي من أربعة مسارات وأدت العمليات الهجومية إلى تدمير 17 آلية وسقوط ما لا يقل عن 150 من الغزاة والمرتزقة بين قتيل ومصاب.
وفي محافظة البيضاء نفذ الجيش واللجان الشعبية عملية هجومية أوقع قتلى وجرحى في صفوف المرتزقة.
وفي تعز أفشل الجيش واللجان الشعبية محاولة تسلل لمرتزقة العدوان في جبهة حمير بمقبنة بالمحافظة وأوقع قتلى وجرحى في صفوفهم.

| وكالات

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock