رياضة

أكذوبة بثمن 100 مليون

| مأمون جبيلي

اعتبر الرجل الأول في نادي الوثبة الأستاذ إياد السباعي، أن الأحاديث التي كثرت في الساحة الرياضية بالآونة الأخيرة حول دفع إدارة ناديه لأكثر من 100 مليون ليرة على طريق إعداد فريقه الكروي للرجال لدوري المحترفين أمر مبالغ فيه جداً ولا يمت إلى الحقيقة بصلة.
وكشف السباعي أن إدارته لم تضغط بأي شروط ومطالب معقدة لحظة الاتفاق مع المدرب عمار الشمالي على تدريب فريق الرجال، بل دعمته بكل ما يلزم لأجل إنجاح المهمة التي جاء لأجلها، فظهر الفريق بشكل محترم وقوي في الدوري حتى الآن، ونراهن عليه بالاستمرار في القوة وطموحنا لن يخرج عن الواقعية لوضع أعيننا على المراكز الثلاثة الأولى.
وهي نجحت أيضاً في تحويل النادي إلى مؤسسة حضارية، وبات الجميع يحسب حساباته لفرق النادي عموماً ولفريق الرجال الكروي وخاصة بعد أن كانت الفوضى عارمة داخل النادي وخزينته مثقله بديون كبيرة وصلت الملايين.
وتنشر «الوطن» في قادمات الأيام القريبة كامل الحديث الخاص الذي أجرته مع الأستاذ إياد السباعي وتناول فيه هموم وشجون ناديه وإنجازاته ومنشآته وأكاديمياته المثالية، وللحديث تتمة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock