رياضة

مشرف سلة الفيحاء أمجد العش: سأعود للنادي في حال اتفقت مع الإدارة

| مهند الحسني

لم تكد سلة نادي الفيحاء تخرج من مشكلة حتى تجد نفسها أمام مشكلة أكثر تعقيداً، فعلى الرغم من ضعف الإمكانات المادية المتاحة للنادي، وعدم وجود أبسط مقومات العمل الرياضي المريح والمثالي، رغم كل ذلك أثبتت كوادره أنها من أهل الأصل والوفاء والانتماء الحقيقي، بعدما قدمت والنادي يمر بأصعب المراحل، الغالي والنفيس في سبيل بقاء اللعبة قائمة، لكن يبدو أن منغصات وصعوبات الحياة كان لها التأثير السلبي على مشرف اللعبة الكابتن أمجد العش، الذي كان له الفضل الكبير في بناء قواعد النادي على أسس علمية بحتة وبمساعدة كوكبة من المدربين الوطنين الذين أخلصوا للنادي وقدموا له الكثير، لكن الظروف أوصلت مشرف اللعبة إلى طريق شبه مسدود، قرر الابتعاد عن اللعبة رغبة منه في توفير لقمة العيش عبر عمله الخاص الذي يتطلب منه التفرغ.
«الوطن» حيال هذا الوضع التقته وأجرت معه الحوار التالي:

ما أسباب استقالتك من الإشراف على أمور اللعبة بالنادي؟
بصراحة أنا لم أقدم استقالتي بشكل رسمي، كل ما في القصة أني تحدثت مع عضو بالإدارة، وأعلمته بأني سأبتعد، وسبب ابتعادي يعود لانشغالي بعملي الخاص الذي يتطلب مني التفرغ من أجل إدارته بشكل جيد.
هل يعود ابتعادك لعدم دفع رواتبك من الإدارة؟
لا مطلقاً القصة ليست متعلقة بموضوع الأموال والرواتب، وإنما من حقي أن أطمح للأفضل، في الوقت الذي لا تسمح إمكانات النادي بتأمين المطلوب.
هل صحيح أنك اجتمعت مع الإدارة قبل أيام قليلة؟
هذا الكلام صحيح، اجتمعنا ووضعت بعض الأمور على طاولة الإدارة التي كان لها أيضاً بعض النقاط المتعلقة بآلية العمل، وسوف تتضح الصورة خلال أيام قليلة، وسوف أعود للعمل بالنادي في حال توصلنا لاتفاق يرضي الجميع.

هل من مشكلة ساهمت في إحداث هذا الشرخ بينك وبين الإدارة؟
لا يوجد أي مشكلة، والإدارة حسب إمكاناتها المادية المتاحة لا تقصر أبداً، لكن الوضع كما قلت لك أني مقبل على مرحلة جديدة في عملي الخاص، وهو بحاجة لتفرغ، حتى أتمكن من توفير لقمة العيش بعيداً عن أي منغصات حياتية أخرى.
كيف سارت أمور اللعبة بالنادي في ظل غيابك؟
النادي لديه بعض المدربين المتميزين، وهم قادرون على تسيير الأمور، لكن قد تتأثر اللعبة لغيابي لحين توفير البديل المناسب.

البعض أكد أنك تلقيت عرضاً مغرياً من بعض الأندية؟
لقد تحدث معي أحدهم من نادي الوحدة، وبشكل ودي مؤكداً أن النادي مفتوح أمام جميع أبنائه، إضافة إلى أني تلقيت أكثر من عرض من المدارس الخاصة من أجل قيادة مهمة التدريب والإشراف فيها، لكني حتى الآن لم أتخذ أي قرار فيما يخص عودتي للعمل في أجواء الباسكت.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock