سورية

عودة أكثر من ألف مهجر في يوم واحد

| وكالات

عاد أكثر من ألف مهجر سوري إلى الوطن خلال الساعات الـ24 الماضية، وفق ما أفاد أمس «المركز الروسي لاستقبال وتوزيع اللاجئين في سورية».
وجاء في بيان للمركز، وفق موقع قناة «روسيا اليوم» الإلكتروني: «عاد خلال الساعات الـ24 الأخيرة إلى سورية 1037 مواطناً».
وأوضح المركز، أن «من بين العائدين 368 مهجراً من لبنان عبر معبري جديدة يابوس وتلكلخ، و669 شخصاً من الأردن عبر معبر نصيب». وأشار المركز الروسي، إلى عودة 925 نازحاً إلى ديارهم في مناطق إقامتهم الدائمة داخل سورية.
في سياق متصل، نقلت مواقع إلكترونية معارضة عن وسائل إعلام تركية، أن شجاراً بين سوريين في ولاية قونية التركية أدى إلى جرح شابين اثنين، أحدهما في حالة حرجة وهو يرقد في العناية المركزة.
ووفق ما نقلت المواقع، فقد وقعت الحادثة في نحو الساعة الـ11 مساء أول من أمس، حيث قامت مجموعة من السوريين بالهجوم على منزل في حي «مركز مارم» يقطنه أيضاً سوريون. وذكرت المواقع أنه لم تعرف أسباب الشجار حتى اللحظة، موضحة أن مصطفى الحسن 16 عاماً، وهاني الحسن 30 عاماً، نُقلا إلى المستشفى جرّاء تلقيهما لطعنات بالسكين في صدريهما.
وعلى الفور حضرت فرق من عناصر الشرطة التركية وسيارات الإسعاف إلى مكان وقوع الحادثة، حيث تمّ نقل الجرحى إلى المستشفى. وأضافت المصادر: إن هاني الحسن ما زال في حالة خطرة، حيث يرقد في العناية المركزة.
وكثرت حالات الاعتداء التي تقع على المهجرين السوريين داخل تركيا، وكذلك الخلافات التي تقع بين هؤلاء المهجرين وأتراك يعتدون عليهم ويعاملونهم بعنصرية، وكثيراً ما سقط ضحايا جراء تلك الخلافات التي تطورت إلى اشتباكات.
ويرى مراقبون أن من الأسباب الرئيسية للخلاف بين المهجرين السوريين في تركيا هو الوضع المأساوي الذي يعيشه هؤلاء وقلة الاهتمام والرعاية بهم من الجانب التركي وعدم قدرتهم على الحصول على عمل، لذلك على تركيا أن تسهم في إعادتهم إلى بلدهم، وألا تستغل وضعهم.
وبحسب مزاعم النظام التركي، يقيم في تركيا قرابة 3 ملايين ونصف المليون مهجر سوري، قدموا منذ عام 2011 على مراحل مختلفة، بعد اندلاع الأزمة التي كان لتركيا دور كبير فيها عبر مد الإرهابيين بالمال والسلاح وتهريبهم إلى داخل سورية، وشن جيش النظام التركي عمليات عدوانية على أجزاء من الأراضي السورية واحتلالها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock