رياضة

وليم حداد مدرب لسلة سيدات الأشرفية

| مهند الحسني

يعد نادي أشرفية صحنايا من الأندية التي نجحت في التأسيس لقاعدة سلوية قوية ومتينة، ما سهّل عليها تحقيق نجاحات كثيرة، وإشراقات مضيئة بعدما تمكن النادي المغمور والصغير من مقارعة أقوى وأغنى الأندية على مستوى القطر، وكان له نصيب في الوقوف على منصات التتويج على صعيد فرق الفئات العمرية منذ عدة مواسم، ولم تأت هذه النجاحات من عبث، وإنما جاءت نتيجة لوجود أشخاص مخلصين وضعوا محبة ومصلحة النادي فوق أي اعتبار، وكان الصدق شعارهم والانتماء الحقيقي عنواناً بارزاً لعملهم، فنجحوا في قطف ثمار جهودهم.

بناء
لم تقف القيادة الرياضية حيال هذه الإشراقات لهذا النادي موقفاً سلبياً، بل قامت في الفترات السابقة بزيارته، ووافقت على بناء منشأة رياضية متكاملة سيتم تشييدها في المستقبل القريب، لكون فرق النادي تتمرن وخاصة في فصل الشتاء في مقر النادي ذي الأرضية الإسمنتية التي تساهم في إلحاق الأذى والإصابات بأغلبية اللاعبين واللاعبات، إضافة إلى أن إقامة تمارين فرق النادي في الصالة الفرعية بمدينة الفيحاء يضعه تحت ضغط الأعباء المالية لكون الإدارة نجحت في تأمين واسطة نقل على نفقتها الخاصة لنقل الفرق من النادي وإليه، في خطوة إيجابية تسجل لها، كل هذه المنغصات والعقبات سترميها الإدارة وراءها في حال استكملت منشآتها الجديدة، وستساهم في رفع الخط البياني لمستوى اللعبة بشكل عام بالنادي.
تكليف بمكانه
نجح رئيس النادي وليد غيبة في حمل هموم الإدارة لسنوات طويلة، فإضافة لمهامه رئيساً للنادي فهو يقود فريق السيدات منذ سنوات، وقد نجح في رسم صورة مميزة للفريق بعدما بات رقماً صعباً في المعادلة السلوية، لكن ضغط الحياة وأعباءها دفعته للاستراحة قليلاً من أجواء التدريب على أن يتفرغ لأمور الإدارة، لذلك قرر بعد دراسة متأنية ودقيقة تعيين المدرب وليم حداد لقيادة الفريق، وإكمال مشواره هذا الموسم، يذكر أن المدرب حداد هو لاعب منتخبنا الوطني وفريق الجيش، وسبق له أن لعب مع أندية محلية ابتداء بناديه الأم الثورة، وانتهاء بفريق الجيش، كما كان له تجارب احترافية ناجحة أهمها مع دهوك العراقي، وآخرها مع الشارقة الإماراتي وسبق له أن أشرف على تدريب فئات عمرية في نادي الثورة، كما درّب فريق الناشئين بنادي الجيش.

للتذكير
يذكر أن فريق الأشرفية يحتل حالياً المركز الرابع في الدوري العام، بعدما حقق أربعة انتصارات جاءت على حساب الساحل 58-50، وعلى حطين 55-35 وعلى الجلاء 48-47 وعلى الاتحاد 58-51، وخسر الأشرفية مباراة واحدة أمام الثورة بفارق كبير وصل إلى(39) نقطة وبواقع( 33-72).

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock